كان هناك الكثير من الغضب بعد الإعلان عن وفاة المخرج والمصور المصري شادي حبش الذي توفي فى سجنه فى سجن طرة الكائن فى جنوب القاهرة، وهذا الامر لاقي الكثير من الردود السلبية على وفاة المصور والمخرج شادي حبش صاحب إخراج أغنية بلحة، وكان الامر فيه الكثير من التفاعل على مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالب العديد السرعة فى إجراء المحاسبة القانونية على المتهاونين بأخذ الإجراءات الصحية للسجناء فى سجن طرة بالقاهرة ومحاسبة المقصرين فى وفاة المخرج شادي حبش، والكثير ممن لا يعرفون شادي حبش كان لديهم سؤال عن معلومات عن المخرج شادي حبش ومن هو شادي حبش والأسباب الرئيسية على اعتقال وسجن المصور والمخرج شادي حبش فى القاهرة المصرية

الإعلان عن وفاة المخرج شادي حبش

أعلنت السلطات المصرية عن وفاة المخرج شادي حبش أثناء تأديته الحكم الموقع عليه من المحكمة المصرية فى القاهرة وهو الحبس لمدة عامين وقبل وفاته بأسبوع ادخل المخرج شادي حبش الى المستشفي بعد تعرضه للكثير من المضاعفات والمرض وهو داخل السجن ولكن سرعان ما تم إعادته الى السجن مرة أخري، بعد إرجاعه الى السجن وبعد يومين وضع المخرج شادي حبش تضاعف من الناحية الصحية.

كان هناك ملامح مرض شديد على المخرج شادي حبش وضرورة ذهابه الى المستشفي مرة أخري، ومع الوضع الشديد قام المساجين بالنداء والاستغاثة من حارسي السجن والتخبيط على الأبواب للاستجابة الى النداء ولكن لم يكون هناك من يسمع، وبعد فترة توفي المخرج شادي حبش فى السجن، ونقل الى المستشفي متأخرا بعد أن توفي.

سبب سجن المخرج شادي حبش

شادي حبش هو مصور ومخرج إعلامي يعمل بالشركات الإعلامية وقد اخرج بالعام 2022 اغنية للمغني رامي عصام، وبعد إطلاقها وهي أغنية بلحة المنتقدة للسيسي كما يقول البعض تم اعتقال شادي حبش وسجنه بناءا على أوامر من المحكمة العليا لمدة عامين، ومع أن المخرج شادي حبش قد انهي فترة سجنه إلا انه بقي فى السجن واليوم تم الإعلان عن وفاته.

غضب على وفاة شادي حبش

وكان هناك الكثير من الغضب الشديد حين انتشر خبر وفاة المخرج شادي حبش وخاصة انه أطلق رسالة من السجن انه لم يعد يستطيع تحمل الوضع وان الموت اهون عليه من البقاء بالسجن وقال أنا تعبت ومش مستحمل الى بصير وأنا بالسجن، وهذه الرسالة تم تداولها بشكل كبير فى مواقع التواصل الاجتماعي، حتي أن الكثير غردوها مرة أخري وقالوا  بسبب أغنية بلحة نفقد المخرج شادي حبش.

والمخرج شادي حبش هو من مواليد تاريخ 21 أغسطس 1995 وعمره الان 25 عاما وقد توفي بتاريخ 2 مايو 2022، وهو مصور ومخرج مصري اشتهر من خلال إخراجه الكثير من الأعمال الغنائية للمغني رامي عصام، وأشهر الأغاني هي أغنية بلحة بالعام 2022، وهي أغنية اعتبرت أنها تعارض سياسة عبد الفتاح السيسي الرئيس المصري، وتم اعتقاله فى تاريخ 5 مارس 2022، لمشاركته فى إطلاق الأغنية