ملخص درس المغانط الدائمة والمؤقتة، ليتعلم الطالب عن أنواع المغانط وكيفية عملها فإنه يدرس درس المغانط الدائمة والمؤقتة من كتاب علوم الصف ثاني متوسط خلال الفصل الدراسي الثاني وفي المنهاج السعودي المعتمد، حيث ينشأ عن المجالات الكهرومغناطيسية مغانط إما تكون دائمة أو مؤقتة وهي موجودة في الطبيعة منذ قديم الزمان حيث كانوا يستخدمونها لمعرفة الإتجاهات، وهذه المغانط مصدرها الأول هو المجال المغناطيسي المصاحب للتيار الكهربي، ويتعلم الطلبة عن المغانط الدائمة والمؤقتة بالتفصيل في درس المغانط الدائمة والمؤقتة، ومن خلال ملخص درس المغانط الدائمة والمؤقتة.

تلخيص درس المغانط الدائمة والمؤقتة

إن مفهوم المغانط يتحدث عن مجال كهرومغناطيسي ينشأ في حالة سريات تيار كهربي في دارة كهربية مكوناً مجال مغناطيسي حول سلك مستقيم يمر فيه التيار الكهربي، وهذه المغانط لها قطبان قطب جنوبي وقطب شمالي، فالأقطاب المتشابهة تتنافر والأقطاب المختلفة تتجاذب في المغانط الدائمة، وأما المغانط المؤقتة فتفقد تأثيرها مع مرور الوقت ونتيجة التغييرات في الظروف المحيطة، وتمتلك المغانط المؤقتة والدائمة العديد من الخصائص والتي من ضمنها:

  • أن المغانط عند كسرها إلى قسمين فإنه ينتج مغانط جديدة تتكون كذلك من قطب شمالي وقطب جنوبي.
  • القطب الجنوبي في المغانط يتجاذب مع القطب المعاكس له، وأما القطب الجنوبي مع قطب جنوبي آخر فإنهما يتنافران، وكذلك في جهة القطب الشمالي.
  • عند تعليق المغانط من المنتصف فإنها تأخذ إتجاهات الكرة الأرضية الشمالي شمالاً والجنوبي جنوباً.

فيديو شرح درس المغانط الدائمة والمؤقتة

وللإستفادة أكثر يمكن للطالب أن يشاهد فيديو لشرح درس المغانط الدائمة والمؤقتة بالتفصيل حيث يتعرف من خلاله على كيفية عمل المغانط، وكذلك تأثير المجال المغناطيسي على مغناطيس وتأثير المجال المغناطيسي على عينة أو ملف، فالمغانط تؤثر على معظم الفلزات كالحديد والنيكل، وأما أشباه الفلزات واللافلزات فلا تأثير للمغانط عليها حيث أنه لا يمر بها مجال مغناطيسي، وبهذا يتمكن الطالب من خلال الفيديو التالي أن يفهم بشكل كامل ما يتحدث عنه درس المغانط الدائمة والمؤقتة.

وبذلك يتمكن الطالب من تلخيص درس المغانط الدائمة والمؤقتة وفهمه بشكل علمي دقيق من خلال شرح الفيديو السابق لموضوع المغانط الدائمة والمؤقتة، وما هي الخصائص العامة للمجال المغناطيسي وكيفية التفريق بين المغانط الدائمة والمغانط المؤقتة.