ماذا لو يعلم الانسان متى اجله، لقد خلق الله سبحانه وتعلى الانسان لغاية واحدة مهمة الا وهى عبادته، فقد قال تعالى “وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون” وان حياة الانسان محددة باجل معلوم عند الله سبحانه وتعالى ولا يمكن لأي مخلوق في السماوات والارض من انس او جد او ملاك ان يعلم موعد موته وانقضاء اجله، وان هذا لهو من فضل الله سبحانه وتعالى على مخلوقاته، كما وانه لا يوجد أي شيء من الممكن ان ينبه الانسان الى دنو اجله.

وان الانسان بحمة من الله سبحانه وتعالى لا يعلم موعد ولا مكان وفاته فقال تعالى ” إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ” فالإنسان المسلم الفطن هو من يستغل شبابه قبل كبره وصحته قبل مرضة ويستغل كل لحظة في حياته في التقرب الى الله سبحانه وتعالى ليكون مستعدا للقاء الله في أي لحظة جاء فيها اجله.

ما هو الاجل

يعرف علماء المسلمون الاجل على انه هو لحظة نهاية حياة الإنسان في الدنيا وموته وانقطاعه التام عن الحياة بالفكر والعمل والإحساس معا، ويعرف الموت في علم الطب بأنه موت الدماغ وموت العقل معا، بحيث إن الأول لا تصله الدماء التي يقوم بضخها أو يعجز عن ضخها ذاتيا الثاني، ولهذا ذهب فريق من العلماء إلى تعريف الموت بأنه موت الدماغ حتى وإن استمر القلب في العمل.

ماذا لو يعلم الانسان متى يموت

ان موعد ومكان انقضاء اجل الانسان من الامور التي جعلها الله سبحانه وتعالى  من الغيبيات التي لا يمكن الاي مخلوق ان يتعرف عليها وفي هذا حكمة من الله سبحانه وتعالى فان الانسان لو يعلم الانسان متى اجله قد يرتكب من المعاصي والذنوب الكثير، ولا يترك وقتا للتوبة الى قبل موعد انقضاء اجله بقليل يتوب فيها الى الله من كل الذنوب التي كان قد قام بها، ولكن الله سبحانه وتعالى يريد من الناس عبادته حق العبادة، والحرص على التقرب منه جل في علاه في كل الاوقات، والاستمرار في عمل العمال الخيرية والاعمال الصالحة.

وصلنا بكم متابعينا الاكرام الى ختام مقالنا الذي تعرفنا من خلاله على ماذا لو يعلم الانسان متى اجله، وهو من الامور التي قد يفكر الانسان بها ، ولكن الاجل من الغيبيات التي احتفظ الله سبحانه وتعالى بها لنفسه.