توفي النبي صلى الله عليه وسلم في عام، نبي الله محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن عبد مناف صلى الله عليه وسلم خاتم الأنبياء والمرسلين والصادق الأمين،ولد عليه أفضل الصلاة والسلام يوم الثاني عشر ربيع الأول من عام الفيل في مكة المكرمة في قبيلة قريش من بني هاشم، عاش وتوفي صلى الله عليه وسلم يتيم الأبوين حيث توفي والده قبل ولادته وتوفيت أمه وهو في سن السادسة من عمره، وسوف نوضح موضوع توفي النبي صلى الله عليه وسلم في عام بالتفصيل.

في أي عام توفي الرسول صلى الله عليه وسلم؟

توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم خاتم النبيين والمرسلين وشفيع الأمة إلى يوم القيامة، قالت عائشة رضي الله عنها: ” رَأَيْتُ رسولَ اللهِ وَهُوَ يَمُوتُ، وَعِنْدَه قَدَحٌ فِيهِ مَاء، فَيُدْخِلُ يَدَه فِي الْقَدَحِ ثُمَّ يَمْسَحُ وَجْهَهُ بِالْمَاءِ ثُمَّ يَقُول: لا إِلَه إلا اللَّه، إِنَّ لِلْمَوْتِ لَسَكَرَات، اللَّهُمَّ أَعِنِّي عَلَى سَكَرَاتِ الْمَوْت “، ثم سَمِعْتُهُ يقول: ” مَعَ ٱلَّذِينَ أَنْعَمَ ٱللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ ٱلنَّبِيّينَ  وَٱلصِّدِّيقِينَ وَٱلشُّهَدَاءِ وَٱلصَّالِحِينَ‏ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا “، وعن أنس بن مالك رضي الله عنه: ” ما رأيت يوماً قط كان أحسن ولا أضوأ من يوم دخل علينا فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم، وما رأيت يوماً كان أقبح ولا أظلم من يوم مات فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم “، توفي صلى الله عليه وسلم يوم الاثنين الموافق الثاني عشر من ربيع الأول، ولكن إجابة سؤال في أي عام توفي الرسول صلى الله عليه وسلم؟ هي:

  • عام الحادي عشر للهجرة.

حال المسلمين وقت وفاة رسول الله

صُدِم المسلمين بخبر وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم، حزن صحابته رضي الله عنهم حزناً شديداً وتألموا لفراقه صلى الله عليه وسلم، وصُعق عمر بن الخطاب وقت وفاته فتوعد بقطع رأس كل من يقول بأن محمد مات فقال: ” إنّه غاب عن قومه كما غاب موسى لملاقاة ربّه “، وأما أبو بكر الصديق فقد كان متماسكاً رغم حزنه الشديد على رسول الله وهدأ المسلمين وقت وفاته.

لقد تناولنا في موضوع توفي النبي صلى الله عليه وسلم في عام بالتفصيل، وكان في عام الحادي عشر للهجرة فقد شهد يوم الاثنين في تاريخ الثاني عشر من ربيع الأول ثلاثة أحداث عظيمة وهي ولادة رسول الله صلى الله عليه وسلم وهجرته ووفاته.