القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص ك، يعد السؤال السابق من الأسئلة المنهاجية الهامة في اللغة العربية للصف الثالث متوسط خلال الفصل الدراسي الثاني، حيث يتعلم الطلبة عن فوائد القراءة، والقراءة هي غذاء للروح والعقل وتنمي الفكر وتجعل من القارئ شخص مثقف ولكن يختلف القراء فيما بينهم، فهناك القارئ الذكي وهو القارئ الذي يقرأ بتأني وفهم وتركيز ويحصل على الفائدة العظمى مما قام بقراءته سواء كان كتاب أو بحث علمي أو رواية أو قصة، وهناك بعض القراء الذين لا يحصلون على الفائدة من القراءة نتيجة تشتت الذهن وقلة التركيز، والسؤال هنا هو القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص ك.

القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص ك

ما هو جواب سؤال القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص ك، يعد القارئ الذكي هو القارئ الذي يقتنص الفرصة في قراءة ما يتناسب مع تفكيره ومع مجالات إهتماماته وكذلك يختار القارئ الذكي الوقت والمكان المناسبين للقراءة سواء كان يقرأ كتاب علمي أم تربوي أم مقالة أم رواية أم قصة قصيرة، فالقراءة تحتاج إلى الهدوء والتركيز، بالإضافة إلى أن القارئ الذكي يشغل كل حواسه ويندمج مع الكتاب أو المقال الذي يقوم بقراءته ولا يتلفت للأصوات الخارجية وبهذا فالقارئ الذكي يقتنص الفوائد ويستثمر الفرص في القراءة، وقد قام بعض الكتاب بتشبيه القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص كالصياد الماهر، ومن هنا يكون قد أوجد الطالب الإجابة عن سؤال القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص ك:

  • الإجابة: القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص كالصياد الماهر.

إن سؤال القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص ك، كان من الأسئلة التي تحير الطلبة وهذا لأنه يتعمد على التشبيهات والإستعارات المكنية التي تستخدم في كتابة المقالات في اللغة العربية، فالإقتناص وإستثمار الفرص من صفات الصياد الماهر الذي يقتنص فريسته بذكاء، ولهذا كان الحل الصحيح والنهائي لسؤال القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص ك، هو القارئ الذكي في إقتناص الفوائد وإستثمار الفرص كالصياد الماهر.