ماذا يرتدي الإرهابيين على رؤوسهم ، انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي العديد من التساؤلات الكثيرة والتي من ضمنها ماذا يرتدي الإرهابيين على رؤوسهم ، وذلك بعدما قامت شركة قوقل الأمريكية بتصنيف غطاء الرأس الفلسطيني والذي يسمى بالكوفية رمز للإرهاب عبر محرك البحث الخاص بشركة قوقل ، وقد أثار جدل كبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب ما قامت بفعله شركة قوقل الأمريكية اتجاه الشعب الفلسطيني وبالتحديد للباس الكوفية والتي أشارت إليه بانه رمز من رموز الإرهاب ، وقد انتشر هاشتاق الكوفية الفلسطينية عبر موقع تويتر بشكل كبير وذلك بعدا ان قامت شركة قوقل بتحديد الكوفية الفلسطينية لرمز من رموز الإرهاب ، مما جعل الكثير من المغردين والنشطاء إلى البحث عن ماذا يرتدي الإرهابيين على رؤوسهم ، لذلك سنوضح من خلال هذا المقال ماذا يرتدي الإرهابيين على رؤوسهم .

ماذا يرتدي الإرهابيين على رؤوسهم

بعد إن قامت شركة قوقل الأمريكية بتحديد لابس الكوفية عبر محرك قوقل الشهير بتحديده رمزاً من رموز الإهارب ، مما أثار جدلاً كبيراً وانتقادات كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، وقد لاحظ الكثير من المغردين ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي عند البحث عن إجابة سؤال باللغة الإنجليزية(?what do terrorists wear on their head) ، والذي يعني ” ماذا يرتدي الإرهابيون على رؤوسهم” ، وقد تصدرت العديد من المواضيع المتعلقة بالكوفية الفلسطينية والتي يقدمها محرك البحث قوقل .

وأيضاً لم تقف شركة قوقل مكتوفة الأيدي ، فقد قامت بوضع صورة الكوفية الفلسطينية إلى جانب صور إرهابيين يرفعون علم تنظيم الدولة الإسلامية داعش او تشكيلة ملابس المجموعات المسلحة ، وذلك يتبنا لنا حينما يتم البحث عبر خانة الصور بالبحث عن الكوفية الفلسطينية والتي جعلها تظهر بجانب صور تنظيم الدولة الإسلامية داعش ، وقد أثار غضب الكثير من المغردين ونشطاء المواقع التواصل الاجتماعي ، وقد علق الكثير من الأشخاص بإن هذا ألأمر قد يغيب ويطمس الحقائق والأصوات ويجعل هذا الأمر يشوه القضية الفلسطينية ، وقد علق الكاتب المصري إبراهيم فرغلي حول هذا الجدل الكبير فقط قال في تغريدة لهُ ” الكوفية الفلسطينية لم تكن يوما إلا رمزا وطنيا فلسطينيا”

وفي نفس السياق قد طالب الكثير من المغردين عبر موقع تويتر بوضع أقل تقييم لقوقل وذلك بسبب سياسته وعصريته وانحيازه الكامل للاحتلال الإسرائيلي ، وقد غرد احد المغردين “الكوفية الفلسطينية ليست إرهابا ، قم بتقييم غوغل بنجمة واحدة حتى تتراجع عن نعت كل ما هو فلسطيني بالإرهاب”

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال الذي وضحنا من خلاله ماذا يرتدي الإرهابيين على رؤوسهم ، والذي أثار جدلاً كبيراً عبر مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بسبب سياسية قوقل العنصرية وتحييزه الكامل للاحتلال الإسرائيلي ، ودمتم بخير .