هل يجوز الدعاء للكافر بالشفاء؟ إنه سؤالٌ فقهي من أهم المسائل الفقهية التي يتم السؤال عنها من قِبَل الكثير من النّاس، حيث يجب على كل مسلمٍ أن يكون على علم بالحكم الشّرعي الخاص بتلك المسأله؛ حتى يعلم ما يترتب على الحُكم من مسائلٍ خاصّة فيه، فإن حياة المسلم تحكمها الكثير من الضّوابط الشّرعيّة التي يتبع خطاها حسب ما أوجب الله تعالى، لذلك سوف نتعرف من خلال السطور القادمة على إجابة السؤال الذي نص على هل يجوز الدعاء للكافر بالشفاء.

هل يجوز الدعاء للكافر بالشفاء

هل يجوز الدعاء للكافر بالشفاء، إنه سؤالٌ فقهي يمكننا التعرف على الحكم الشرعي من خلال الإجابة عنه هل يجوز للمسلم أن يدعو للكافر بالشفاء، وبما أننا نعيش في زمن تتنوع فيه الطوائف الدينية فيجب علينا أن نكون على دراية تامة بالأحكام الشرعية التي نستدل من خلالها على ما جائز وما هو غير جائز، حتى لا نقع بما يغضب رب العالمين،

السؤال/ هل يجوز الدعاء للكافر بالشفاء؟

الجواب/ يجوز الدعاء للكافر بالشفاء، إذا كان الكافر يمس المسلم بدرجة القرابة مثل: أب أو أخ أو أي قريب.

أما الكفار الأباعد لا يجوز لهم الدعاء بالشفاء، بينما يجوز الرقية عليهم، والدليل على ذلك، أن هناك صحابي يدعى علاقة بن صحار التميمي حين جاء لرسول الله عليه الصلاة والسلام، فأسلم، وهو راجعاً من عند رسول الله مر بقوم عندهم رجل مجنون موثق بالحديد، فقال أهله، إنا حدثنا أن صاحبكم هذا قد جاء بخير، فهل عندكم شيئ نداويه، فقال علاقة بن صحار: فرقيته بفاتحة الكتاب فبرأ.

إن الحديث النّبوي الشّريف السّابق يؤكد لنا جواز الرّقية على الكافر، كما رقى الصّحابي الرجل الكافر الذي وصفه رسول الله-صلى الله عليه وسلم- بقوله “صاحبكم” والذي يعني المُختلف عنكم بدينكم، ومثل ما قال الشّيخ عبد المحسن العباد في شرح سنن أبي داود: “هؤلاء القوم الذين مر بهم هذا الصحابي كفار، بدليل قولهم: “صاحبكم هذا” فإن ذلك دليل على أنهم ليسوا مسلمين”، فإن تلك العبارة يقولها الغير مسلم.

أحوال الدعاء للكافر

هل يجوز الدعاء للكافر بالشفاء من المسائل التي ازداد البحث عنها في ظلّ العيش في مجتمعٍ تتنوع فيه الديانات ما بين مسلم  ونّصراني ويهودي، لذلك يتطلب منا معرفة الحكم الشّرعي فيها، حيث وضح الفقهاء أحوال الدّعاء على الكافر حتى يُبيّنوا تفاصيل الحكم، وهي كالتالي:

  • الدّعاء للكافر بالرّحمة والمغفرة: والدليل: “{مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ}”
  • الدّعاء للكفار بالهداية: والدليل: “(اللَّهمَّ أعزَّ الإسلامَ بأحبِّ هذينِ الرَّجُلَيْنِ إليكَ بأبي جَهْلٍ أو بعُمرَ بنِ الخطَّابِ قالَ: وَكانَ أحبَّهما إليهِ عمرُ)”.
  • الدّعاء على الكفار بالعذاب: والدليل: (اللهم منزل الكتاب، سريع الحساب، اهزم الأحزاب، اهزمهم وزلزلهم).”

بذلك نكون قد عرضنا لكم الإجابة الصحيحة عن السؤال الفقهي السابق الذي نص على: هل يجوز الدعاء للكافر بالشفاء، حيث وجدنا الإجابة الصحيحة له من خلال السطور السابقة، كما تعرفنا على أحوال الدعاء للكافر.