الضابط الذي قبض على رشاش، انتشرت قصة العتيبي عن مدفع رشاش على نطاق واسع في العالم العربي، خاصة بعد أن ألقي القبض عليه من قبل ضابط سعودي. صعب بسبب خطورة العصابة، لكن عملية الاعتقال تمت بأمر لمحاكمة أفراد العصابة، بدءاً بزعيم العصابة، مدفع رشاش، تم إعدامه وصلبه، وتعليق رأسه في إحدى الساحات. من الرياض لمدة أسبوع ليكون بمثابة مثال للأشخاص الآخرين الذين يفكرون في تنفيذ مثل هذه الأعمال الإجرامية، سنخبرك أدناه من هو بالضبط الضابط الذي احتجز المدفع الرشاش.

رششة العتيبي من ويكيبيديا

في بداية القضية وقبل تحديد من هو الضابط الذي ألقى القبض على المدفع الرشاش، من الضروري تسليط الضوء مباشرة على رشاش العتيبي من أجل التعرف عليها بشكل أكثر دقة، حيث أن رشاش بن سيف من مواليد السعودية. الجزيرة العربية وخاصة في مركز حلبان بمنطقة القصيم عام 1960 م وهو من قبيلة العتيبة الذي يعمل على تشكيل عصابات للعمل كـ “قطاع طرق سعودي” وظيفته السلب والنهب والسرقة. وبدأت هذه العمليات بتشكيل عصابته أي منتصف الثمانينيات.

الضابط الذي قبض على رشاش

وتجدر الإشارة إلى أن الضابط الذي ألقى القبض على المدفع الرشاش هو الضابط الشاب فهد، وتجدر الإشارة إلى أن عملية الاعتقال لم تكن بالسهولة التي نتخيلها حيث تم القبض على العصابة بعد محاولات عديدة ومختلفة، حيث أن العصابة هي إحدى العصابات. أشهر قطاع الطرق في تلك الفترة، بالإضافة إلى أن جميع أفراد العصابة كانوا قريبين من المدفع الرشاش، وعملوا على استغلال المواسم لإتمام عمليات السرقة التي قاموا بها، على سبيل المثال في مواسم الحج.

أعضاء عصابة رشاش العتيبي

في سياق ما سبق نستنتج أن العصابة بدأت تتشكل في منتصف الثمانينيات بقيادة الرشاش الشيباني العتيبي. بالحديث عن أعضاء العصابة، نقدمهم لكم على النحو التالي:

  • رشاش العتيبي.
  • تحقيق الشيباني.
  • في ذلك الوقت.
  • مصلح.
  • قايد النفيعي.
  • أبناء عمومته وأبناء عمومته.