قصيدة الوداع يا حبيبي الوداع حسين مكتوبة الشاعر والمغني العراقي الكبير عبد اللطيف الخالدي من الشخصيات التي حققت العديد من الأعمال والإنجازات الفنية التي نالت إعجاب الملايين من الناس حول العالم وحول العالم. العالم العربي. عبد اللطيف خالد من المطربين والشعراء، من الأعمال المتميزة التي نالت الإعجاب والإعجاب في أوقات مختلفة وفي أماكن عديدة ومختلفة، وقد حقق الشاعر العراقي العظيم العديد من النجاحات والإنجازات العظيمة التي حظيت باهتمام كبير في مختلف البلدان. الدول.

قصيدة الوداع وداعا حبيبي حسين

عبد اللطيف الخالدي هو أيضا من الشخصيات التي حققت نجاحات وإنجازات كبيرة، والتي نالت إعجاب الناس في أوقات مختلفة وفي أماكن مختلفة، وحظي باهتمام كبير في عدة مناسبات. تميزت قصائده وأغانيه الفنية بالعديد من الأساليب. لها مكانة وأهمية كبيرة، تحظى باهتمام كبير في مختلف دول العالم والوطن العربي.

وداعا .. وداعا .. يا حبيبتي يا حسين. حوفا .. جواب .. للمخيم .. زينبك تتألم. غضب الجمر .. وصية فاطمة قبلك .. في نهاريا شبل الحامي في الحمى. من .. قلت يعني كم هو مضحك .. بالمناسبة أنظر إلى حالتي، خذها منه .. أنا سعيد. يابو الاكبر الحسينية اخدموا عبيدكم، فالعبد لا يضع حدودا في كل بلد، فخره محدد، هو عازم، خائف، لا يتغذى على الأوهام أبدا، فشلوا رأسه. ضعها جانبا، لا تقل أي شيء. أراق دم رأسك، نزف دمك، أراقك. هذه المذبحة مظلمة، والأحصنة في العدة تدوسها من فوق. اليوم العاشر يوم مجنون. يطلب رأي الآخرين. كل من تفهم روحه هذا. الله أعلم بنيتي. أذكر زينب، التي دهست ابن أمهريت، قطعت رأسك، قطعت رأسي