في اي سنة قرر حسين باي انشاء العلم التونسي، يعتبر العلم التونسي من الأعلام البارزة التي تستخدم في الجمهورية التونسية بشكل دائم، بينما تلجأ جميع دول العالم إلى اختيار العلم، وهذا يدل على ما تريد الدولة تحقيقه، أو الشخصية التي تنتمي إلى دولة ما، وتميزها عن غيرها، حيث أن هناك إحداثيات مرتبطة بإنشاء العلم التونسي، وهذه الإحداثيات شيقة جدًا لمعرفة كيف قرر حسين بك زرع هذا العلم، والذي أصبح تعبيراً هاماً ودائماً عن الحضور التونسي في جميع المحافل الدولية، ولهذا نتعلم في هذا المقال، في أي عام قرر حسين بك أن يغرس العلم التونسي.

إنشاء العلم التونسي

يعرف علم الجمهورية التونسية باللون الأحمر ويوجد في المنتصف دائرة بيضاء ويوجد في المنتصف نجمة خماسية تحيط بها ويحيط بها هلال يتميز بلونه الأحمر وهذان الرمزان، تعتبر رموز إسلامية، تم تثبيته من قبلها وظل علمًا أثناء الاحتلال الفرنسي، وفي عام 1959 م أكد الدستور وظيفة هذا العلم كعلم دولة تونس.

في اي سنة قرر حسين باي انشاء العلم التونسي

وافق حسين بك الثاني على إنشاء العلم التونسي في 20 أكتوبر 1827 م. اشتهرت تونس باحتوائها على علم الدولة الفاطمية وعلم الدولة الحفصية وعلم دولة الحسين.

أصل العلم التونسي الحالي

تستخدم العديد من الدول الإسلامية على طول ساحل البحر الأبيض المتوسط ​​أعلامًا يهيمن عليها اللون الأحمر، مستوحاة من علم الإمبراطورية العثمانية، وفي تونس، تمت الموافقة على استخدام العلم من قبل البحرية التونسية وكان هذا بعد تدمير الشعب التونسي للبحر في معركة نافرين في 20 أكتوبر 1827 م.