ابين فائدة ممازحة الصغار وملاعبتهم، من أجمل التعاملات هي التعامل مع الأطفال الأبرياء يكون لهم نكهة خاصة عند مداعبتهم والرحمة بهم من أهم ما حثنا عليه ديننا الحنيف الذي أوصانا بالاقتداء برسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم الذي يتصف بالأخلاق الحميدة والرحمة ولين الجانب والشفقة، فقد كان يلاعب الأطفال ويمسح على رؤوسهم ويرق قلبه لهم، وهذا الخلق عظيم علينا أن نتصف به، والكثير من الطلبة يبحثون عن إجابة سؤال ابين فائدة ممازحة الصغار وملاعبتهم والذي سوف نوضحه هنا بالتفصيل.

ابين فائدة ممازحة الصغار وملاعبتهم…..

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم مثال عظيم للأخلاق الحميدة واللين والشفقة والتعامل الحسن التسامح، وديننا الإسلامي أمرنا باتباع أخلاق النبي والاتصاف بها لأنها أخلاق العظماء، فقد كان يعامل الأطفال بلين ورأفة وكما ذكر في أحد القصص بأنه لما كان يسجد في صلاته ويأتي الحسن أو الحسين يصعدون فوق ظهره يطيل السجود حتى ينزلوا ويداعبهم بحنان، فما هي إجابة سؤال ابين فائدة ممازحة الصغار وملاعبتهم…..

  • كسب محبتهم لنا واحترامهم والاقتداء برسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم.

ابين فائدة ممازحة الصغار وملاعبتهم هذ موضوع حديثنا هنا حيث تكمن الفائدة من ذلك كسب محبة الأطفال واحترامهم والاقتداء برسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم، واكتساب صفاته وأخلاقه العظيمة في الرحمة والرأفة والشفقة والمودة واللين مع الصغار ومداعبتهم بحب.