العصاره الصفراء سائل حمضي يفرزه الجسم، حيث يعتبر هذا العصير من أهم العصائر التي يفرزها الجسم وله دور أساسي في عملية الهضم وخاصة في هضم الدهون، وعند وجوده أي خلل أو تغيير. . يؤدي إفراز هذا العصير إلى العديد من المشاكل والاضطرابات ويؤدي إلى مضاعفات خطيرة. وفي الأسطر القليلة القادمة سنتحدث عن إجابة هذا السؤال ونتعرف على أهم المعلومات حول عصير الصفراء ووظيفته. يعمل بالإضافة إلى تركيبته، وسنذكر بعض النصائح التي يمكن من خلالها الحفاظ على الصفراء في الجسم بشيء من التفصيل.

العصاره الصفراء سائل حمضي يفرزه الجسم

البيان صحيح، لأن الصفراء سائل حمضي يفرزه الجسم ودرجة حموضته أقل من 7. أما الصفراء أو ما يعرف بالصفراء فهي عبارة عن عصير يفرزه الكبد ولونه أصفر. وأحيانًا يكون مخضر اللون، ويتم إنتاجه بما يعادل لترًا واحدًا في اليوم، وبعد ذلك يتم إفراز العصارة الصفراوية بواسطة الكبد تنتقل إلى ما يسمى بالقناة الصفراوية ثم يتم تخزينها في المرارة، ويزداد تركيز العصارة الصفراوية بشكل كبير. في منطقة المرارة يساعد في نقل الفضلات من منطقة الكبد إلى منطقة الاثني عشر لإزالتها بشكل دائم.

اضطرابات القنوات الصفراوية

في بعض الأحيان يمكن أن يتأثر عصير الصفراء بمجموعة من الاضطرابات التي تجعل من الصعب عليه أداء وظائفه ويسبب العديد من المشاكل. أكثر اضطرابات العصارة الصفراوية شيوعًا هي:

  • التهاب المرارة.
  • التهابات القناة الصفراوية.
  • أورام القناة الصفراوية.
  • تتشكل الأكياس في القناة الصفراوية.
  • التهابات المرارة المزمنة.

يمكن أن تسبب هذه الاضطرابات بعض الأعراض وأحيانًا العديد من المضاعفات، من أهمها:

  • اضطرابات الجهاز الهضمي وعدم انتظام التغوط.
  • إسهال.
  • تغيرات في لون البراز، حيث يكون لون البراز أفتح من المعتاد.
  • فقدان الوزن غير المبرر
  • تقلصات في المعدة وغازات برائحة غازات كريهة.

نصائح للحفاظ على الصفراء

هناك بعض النصائح والطرق التي يمكن اتباعها للمحافظة على صحة العصارة الصفراوية في الجسم وتجنب الضرر، ومن أهم هذه الطرق ما يلي:

  • اشرب الكثير من الماء والسوائل طوال اليوم، لأن هذا يمنع تراكم الصفراء.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية بمختلف أنواعها، مثل الفواكه والخضروات.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين ج، حيث تساعد في الوقاية من أمراض المرارة والصفراء.
  • احرص على تناول الحبوب الكاملة باستمرار لأنها تساعد على خفض مستوى الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية في الدم.