اشترت غاده تلفاز ثمنه قبل التخفيض 1250 ريال، حيث يمكن احتساب نسبة التخفيض الذي يحدث في شراء الأجهزة والمنتجات كنسبة مئوية، وهي من أكثر العمليات الحسابية استخداماً، خاصة في المجال العلمي الذي يمكن للناس من خلاله التعرف على العديد من العمليات الحسابية وخاصة عند الحسابات اليومية وكيفية حسابها بالنسبة لبعض المبالغ المالية.

اشترت غاده تلفاز ثمنه قبل التخفيض 1250 ريال

اشترت غادة جهاز تلفزيون كان سعر الخصم المسبق له 1250 ريالاً، وتم خصم 30٪ عليه. 30٪ من السعر الأصلي للتليفزيون وهو 1250 ريالاً، وهنا يمكننا طرح 30٪ من السعر، ويتم ذلك من خلال الحسابات التالية:

  • يتم احتساب قيمة 30٪ أولاً من السعر الأصلي، ويتم ذلك بضرب 30 × السعر (0.30 × 1250 = 375 ريالاً).
  • وصل سعر التليفزيون بعد التخفيض إلى (1،250 – 375 = 875 ريال) وهي النتيجة الصحيحة للحل ولحساب النسبة المئوية.

ما هي النسبة المئوية

النسبة المئوية في الرياضيات هي طريقة يتم من خلالها تحديد التعبير في صورة كسر مقامه 100، ويرمز له بعلامة٪، والرقم المجاور لتلك الإشارة يمثل مائة، أي بالقول 30٪، تعني 30 جزءًا من مائة، وتُقرأ (ثلاثون بالمائة)، حيث تُستخدم النسبة المئوية في العديد من العمليات الحسابية، وغالبًا ما تستخدم في الحسابات المصرفية لحساب الفائدة التي تدر المال، وتستخدم أيضًا في المتاجر. ، عند تقديم العروض والخصومات، بالإضافة إلى احتساب نسبة الفائدة إلى حساب رأس المال

حسابات النسب

يتم تحديد العمليات الحسابية للنسب المئوية عن طريق طرح العمليات الحسابية البسيطة على النسب المئوية، وهي كالتالي:

  • جمع وطرح النسب المئوية: لحساب جمع أو طرح النسب المئوية، يجب علينا تحميل النسب المئوية بأرقام عشرية، أي تحويل الكسر العادي إلى كسر عشري، وحساب 0.30 + 0.20 = 0.70، أي 70٪ وقراءة النتيجة (سبعون بالمائة).
  • الضرب والقسمة بالنسبة المئوية: عند ضرب النسبة المئوية وقسمتها، يجب أولاً كتابتها على شكل أعداد عشرية أو على شكل كسور عادية، حيث يمكننا حساب عملية الضرب، 10٪ مع 20٪ مع 30٪، مع بعضهم وتحويلهم إلى كسور عادية. يتم ذلك بنسبة 10/100 × 20/100 × 30/100 = 6/1000 = 0.6٪، أي الوصول إلى علامة 6٪.

قانون النسب

كانت النسبة معروفة من قبل الخبير الاقتصادي الإيطالي فيلفريدو باريتو، وكان يعترف بنسبة الاقتصاد الإيطالي، وكانت القاعدة 20-80، مما يدل على أن ثروة إيطاليا ككل، والتي لا يملك الإيطاليون سوى 20٪ منها.

لذلك استطاع باريتو حساب النسبة الإجمالية ومعرفة النسبة، وكان ذلك الحساب مشابهًا في أن 80٪ من وقته يضيع بسبب 20٪ فقط من مصلحته، لذا فهو يعرف النسبة المئوية لأي رقم حسابي.