قطرا متوازي الاضلاع، هناك العديد من الأشكال الهندسية في الرياضيات، ترتبط النظريتان بالعديد من الخصائص المشتركة، ويعتقد أنهما مقسمان إلى جزأين رئيسيين بين الأشكال الهندسية التي تأخذ نظام الهندسة المستوية، وهو علم يهتم بالنظر في الأشكال التي لها دائمًا جانبان أو أكثر والتي لها أكثر من بُعد واحد بين الأشكال الهندسية، مثل المثلثات والخطوط، وأي أشكال هندسية يمكن رسمها على الورق، بما في ذلك قطري متوازي الأضلاع.

تعريف قطري متوازي الأضلاع

في الهندسة التي تعتبر ككل، هناك العديد من الأشكال المختلفة، أحدها وأهمها متوازي الأضلاع، والذي يعتبر رباعي الزوايا للأضلاع المتضمنة فيه، وله جانبان متعاكسان، ولكل منهما الضلع المتوازي متوازي في الطول، والعرض زاويتان متقابلتان ومتساويتان، وأقطارها، التي تقسمهما من مجموعة زوايا قياسها 360 درجة، والتي لها ثلاث خصائص رئيسية تعتمد عليها،

  1. عمودي على القطر أو يساوي طول ضلعين متجاورين من المعين.
  2. يساوي القطر أو أحد أركانه في المستطيل الأيمن.
  3. يمكن أن يكون الشكل مستطيلًا ومعينيًا.

خصائص متوازي الاضلاع

أي شكل هندسي من بين الأشكال الموجودة له خصائص تميزه عن غيره، والتي تعتبر في نفس الوقت مميزة، ومنها:

  1. لها جانبان متعاكسان ومتساويان.
  2. الجانبين متوازيان.
  3. يعتمد على مساحة متوازي الأضلاع التي تساوي ضعف مساحة المثلث.
  4. يمتد كل قطري من متوازي الأضلاع على طول منصف بالنسبة للآخر.
  5. تتقاطع أقطارها عند نقطة تشكل مركز تناظر خط الموازي.
  6. في المجموع، كل الزاويتين المتقابلتين متساويتان.
  7. أي خط مستقيم يمر بمركز متوازي الأضلاع.

قطري متوازي الأضلاع؟

الإجابة الصحيحة:

  • الأقطار AC، BD: هذه نتيجة الانضمام إلى الزوايا المتقابلة، الأقطار AC و BD، لأن أيًا من هذين القطرين سيقسم متوازي الأضلاع إلى مثلثين متساويين غير متساويين، الزوايا أ، ب، ج، د: بحيث تكون الزاويتان المتقابلتان متساويتين ؛ أي الزاوية أ = الزاوية ج، الزاوية ب = الزاوية د وأي حرف آخر.