مسبب الملوثات التي تسمى الكلورو فلورو،العديد من الأسئلة والتفاعلات التي تتركنا دائمًا في حيرة من أمرنا، خاصة في الأمور التي تعتمد على الحلول الكيميائية، حيث أن الكيمياء من المواد الأساسية في العلم والمعرفة، ويجب على الطلاب دراستها دائمًا، وستجد أن العديد من الأسئلة تدور حول ملوثات تسمى مركبات الكربون الكلورية فلورية، لأن مركبات الكلوروفلوروكربون والتي تسمى “الفريون” تحتوي على العديد من المواد الضارة والملوثات وتشكل العديد من الأخطار على الكوكب، وهذا ما يجعلنا نحاول اكتشاف الحلول الصحيحة والمعقولة لهذه المادة.

مركبات الكربون الكلورية فلورية على طبقة الأوزون

مسبب الملوثات التي تسمى الكلورو فلورو ، تدور العديد من الأسئلة حول الملوثات التي تسمى مركبات الكربون الكلورية فلورية، والتي تسبب، وقبل أن نعرف إلى أي مدى تؤثر هذه المادة على البيئة، أخبرنا بها، لأنها تتكون من ثلاثة عناصر رئيسية: “الكلور، الفلور، الكربون … “والجمع بين هذه العناصر معًا له تأثير قوي على البيئة، وله أيضًا العديد من الاستخدامات، مما يجعله مركبًا أساسيًا يحتاج إلى الدراسة بشكل صحيح حيث يتم استخدامه في إنتاج” الإسفنج الرغوي “ويستخدم على نطاق واسع في المنازل. كما أنه يستخدم في إنتاج “الهباء الجوي” وككمادات التبريد في الثلاجات والثلاجات رغم أنه غير قابل للاشتعال ولا يحتوي على سموم لأنه مادة كيميائية خاملة إلا أنه يؤثر على طبقة الأوزون.

 مركبات الكربون الكلورية فلورية وطبقة الأوزون

يحاول الكثير من الناس معرفة أسباب الملوثات التي تسمى مركبات الكربون الكلورية فلورية، حيث أن الملوثات من هذه المادة لها تأثير كبير على طبقة الأوزون، كما أن الإفراط في استخدامها وزيادتها يلوث البيئة بشكل كبير مما يخلق عوامل جديدة وملوثات رئيسية، خاصة عندما تؤثر عليها. الأوزون في شكله الأساسي، وفيما يلي نتعرف على الملوثات التي تسمى مركبات الكربون الكلورية فلورية التي تسبب:

  • تسبب الملوثات التي تسمى مركبات الكربون الكلورية فلورية: اضطراب طبقة الأوزون وزيادة ثقب الأوزون.

مسبب الملوثات التي تسمى الكلورو فلورو

بعد أن علمنا أن الملوثات التي تسمى مركبات الكربون الكلورية فلورية (CFCs) تسبب وتؤثر بشكل كبير على ثقب الأوزون، اعتمدت الدول الصناعية الرئيسية التي تستخدم هذه المادة على نطاق واسع ميثاق مونتريال لعام 1987 م، والذي يحد من هذه المركبات ويقللها في الصناعة. خاصة في صناعة الثلاجات، لما لها من تأثير قوي على البيئة ويجب تقليلها بطريقة مناسبة ومعقولة، وقد بدأت العديد من الدول في الحد من استخدام هذه المركبات الضارة بالبيئة واستبدالها بأحسن وأكثر. منها صديقة للبيئة. اتصالات ودية، حيث يفرض ميثاق مونتريال في كندا قيودًا على آلية استخدام مركبات الفلوروكربون المكلورة “CFCs”، مما أدى إلى تقليل استخدامها.