يملأ الغاز البالون بسبب، هذا من الأسئلة التي تدور في أذهان كثير من الناس، لأنه عندما نفخّم بالونًا يملأ الغاز جميع أجزاء البالون ويزداد حجمه. ما يميز المواد الغازية والفرق بينها وبين المواد الأخرى بشيء من التفصيل.

يملأ الغاز البالون بسبب

يملأ الغاز البالون لخاصية الانتشار، حيث تختلف المواد الغازية عن المواد الأخرى في أنها قادرة على الانتشار بسرعة عالية ضمن الوسط الذي توجد فيه ويمكن أن تنتقل إلى الوسائط المجاورة، والسبب وراء هذا هو السبب المسافات بين جزيئات المواد الغازية كبيرة جدًا مقارنة بالمواد الصلبة والسائلة الأخرى، والتي تحتوي على مسافات بين الجزيئات أكبر من المادة الغازية، وقوى الربط بينها كبيرة، على عكس المادة الغازية التي تتميز بوجود لا توجد قوة ربط بين الجزيئات المكونة لها مما يساعدها على الانتشار بسهولة دون قيود وهذا هو سبب امتلاء البالونات بالهواء أو المادة الغازية بمجرد دخول الهواء إليها وبالتالي يزداد حجمها، و تتميز المادة الغازية بعدم وجود شكل أو حجم ثابت لأن جزيئاتها تتحرك بحرية كسلبيات كفاءة زيادة قوة الحركة بين هذه الجزيئات وهذا يؤدي إلى سرعة ارتباطها بالمواد الأخرى وسهولة التفاعلات بينها.

 خصائص المواد الغازية؟

تتميز المواد الغازية بمجموعة من الخصائص التي تميزها عن غيرها من المواد. من أهم خصائص المواد الغازية ما يلي:

  • المادة الغازية لها مسافات كبيرة بين جزيئاتها، مما يعطي الجزيئات حرية الحركة والانتشار إلى حد كبير، وكذلك سرعة تفاعلها مع المواد الأخرى.
  • يمكن تقليل حجم الغاز عن طريق الضغط عليه، مما يجعل الجزيئات أقرب معًا وتقل المسافات بينها بشكل كبير، مما يجعل الغازات قابلة للانضغاط.
  • يزداد حجم المواد الغازية مع زيادة درجة الحرارة، حيث أنه مع زيادة درجة الحرارة تكتسب الجزيئات المزيد من الطاقة، مما يؤدي إلى زيادة حركتها بشكل كبير، مما يؤدي إلى زيادة المسافات بين الجزيئات.
  • تتميز الغازات بكثافة منخفضة مقارنة بالمواد الأخرى لأن أحجامها كبيرة جدًا مقارنة بكتلها.

ماهو الفرق بين المادة الغازية والسائلة والصلبة

بالطبع، هناك فرق بين الحالات الثلاث للمادة الصلبة والسائلة والغازية، حيث أن جسيمات المادة ذات الحالة الصلبة شديدة التماسك، مما يؤدي أحيانًا إلى تكوين البلورات، ولا يوجد فراغ بين الجسيمات. وبالتالي فإن الشكل الصلب والحجم ثابتان، في حين أن المادة السائلة هي المادة المتباعدة حيث تنفصل الجزيئات قليلاً عن بعضها البعض، مما يؤدي إلى حجم ثابت بينما شكلها غير ثابت، بينما تحتل المادة الغازية المركز الأخير في رابطة الجزيئات لأن جزيئاتها غير مترابطة وهناك مسافات كبيرة بينها مما يؤدي إلى انتشارها المعمم وبالتالي ليس لها شكل ثابت أو حجم ثابت.