أسباب وفاة الدكتور هارون القضاة، اليوم خبر انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يعد الدكتور هارون القضاة من أشهر الشخصيات الأردنية في جامعة العلوم الإسلامية الأردنية وهو شقيق الوزير السابق الدكتور محمد نوب القضاة والدكتور اسماعيل القضاة كما نعرف سيرة الدكتور هارون.

الدكتور هارون القضاة

يعد الدكتور هارون القضاة من الأساتذة البارزين في جامعة العلوم الإسلامية في دولة الأردن. وهو متخصص في مجال علوم الأداء. قدم الكثير من المعلومات لطلابه وهذا ما جعله يتمتع بشعبية. بين الناس. هارون القضاة هو شقيق الدكتور آدم نوح القضاة والوزير الأسبق د.محمد نوح القضاة والدكتور إسماعيل القضاة. والد الدكتور هارون القضاة هو الراحل الشيخ نوح القضاة وهو مفتي سابق في الأردن.

أسباب وفاة الدكتور هارون القضاة

انتشرت أنباء وفاة الدكتور هارون القضاة مساء الثلاثاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث حداد عليه العديد من الشخصيات البارزة في المملكة العربية السعودية والعالم العربي. أما سبب وفاته، فقد مات بنوبة قلبية. وتم الإعلان عن موعد صلاة الجنازة حيث ستقام يوم الأربعاء 13 أكتوبر 2022 م الموافق 7 ربيع الأول 1443 م بعد صلاة العشاء برأس منيف عجلون. وسيعقد في محكمة قضاة رأس منيف.

هارون القضاة السيرة الذاتية

ولد الدكتور هارون القضاة في 1 مارس 1972 م في مدينة الزرقاء في الأردن. متزوج وله أربعة أبناء ويحمل الجنسية الأردنية. وهو نجل المفتي الراحل نوح القضاة، وله ثلاثة أشقاء. : حصل الوزير الأسبق محمد نوح القضاة، والدكتور آدم نوح القضاة، والدكتور إسماعيل القضاة، والدكتور هارون على ألقاب أكاديمية عديدة، ومن أهم الألقاب التي حصلنا عليها:

  • حصل على درجة البكالوريوس من الجامعة الأردنية في مجال أصول الدين بين عامي 1989 و 1992.
  • حصلت على درجة الماجستير من الجامعة الأردنية في مجال التمثيل عام 1996.
  • حصل على الدكتوراه من جامعة طهران في مجال التفسير وعلوم القرآن عام 2001.
  • عمل أستاذاً مساعداً في التفسير في قسم أصول الدين بكلية الشريعة، جامعة مؤتة، من 2001 إلى 2008.
  • حصل على المشرف العلمي لمشروع التفسيرات الكبرى بين عامي 2001 و 2004.
  • حصل على لقب أستاذ مساعد في التفسير في قسم أصول الدين بكلية الدعوة وأصول الدين بالجامعة الإسلامية العالمية عام 2008.
  • حصل على لقب أستاذ مشارك في تفسير وعلوم القرآن في قسم أصول الدين بكلية الدعوة وأصول الدين في الجامعة الإسلامية العالمية عام 2016.