دراسة جدوى مشروع معمل شاي أخضر، يعتبر الشاي الأخضر من أكثر النباتات التي يسعى الكثير من اجل الحصول عليها ويعتبر الشاي الأخضر من المشروبات الصحية التي تساعد على تخفيف الوزن وتعمل على حماية الجسم من العديد من الأمراض وخاصة أمراض السكر والضغط، وعند فتح معمل شاي لا بد من توفير كافة الأجهزة اللازمة للمعمل والعمل على توفير العمال ولا بد من دراسة جدوى من أجل تحقيق أكبر قدر من الأرباح بأقل وقت ممكن.

تحديد العلامة التجارية الخاصة بمعمل الشاي الأخضر

دراسة جدوى مشروع  معمل شاي أخضر
تحديد العلامة التجارية الخاصة بمعمل الشاي الأخضر

تعتبر العلامة التجارية من أهم الأشياء التي لا بد من دراستها عند انشاء معمل أو مصنع خاص بالمنتجات الغذائية ولا بد من مراعاة الهدف من إنشاء معمل الشاي الأخضر، من أجل منافسة العلامة التجارية لكثير من المنتجات المشابهة لها، ولا بد من وضع اسم مناسب للعلامة التجارية من أجل استخدامها في الدعاية الإعلامية وجذب المستهلك لشراء السلع ولكل شركة لها علامة تجارية خاصة بها وتكون عبارة عن رمز أو تصميم أو إشارة خاصة بالمعمل، وعند استخدام علامة تجارية فريدة من نوعها يؤدي الى تحقيق أكبر قدر من الأرباح ويصبح المنتج ينافس على مستوى محلي وعالمي.

بدأ تاريخ ومكان وجود الشاي الأخضر في الظهور:

دراسة جدوى مشروع  معمل شاي أخضر
بدأ تاريخ ومكان وجود الشاي الأخضر في الظهور:

يتم التحدث بمعظمها في المناطق شبه الاستوائية في آسيا، مثل الصين والهند وسريلانكا واليابان وإندونيسيا، واليوم أكثر من 35 دولة منتجة للشاي، ولكن الشاي الأسود لا يزال قائما، يليه شاي أولونغ والياسمين. الفرق الرئيسي بين الشاي هو طريقة المعالجة. نشأ الشاي الأخضر في الصين للأغراض الطبية منذ ما يقرب من 4000 عام، بحلول القرن الثالث، أصبح مشروبًا يوميًا وبدأ استخدامه. تم تقديم الشاي الأخضر لأول مرة إلى اليابان خلال فترة نارا، عندما زار العديد من الرهبان البوذيين اليابانيين الصين وأعادوا بذور الشاي إلى اليابان. اليوم، توجد مدارس شاي في اليابان لتعلم الطرق المناسبة لحفل الشاي كمدرسة. Urasenke، ومع بداية القرن العشرين، بدأ الشاي يكتسب شعبية واسعة بين عامة السكان، وبعد ذلك تمت أتمتة عملية إنتاج الشاي الأخضر وسنناقش هذا الموضوع بإيجاز.

المواد الخام التي يصنع منها الشاي الأخضر:

دراسة جدوى مشروع  معمل شاي أخضر
المواد الخام التي يصنع منها الشاي الأخضر:

أوراق أو براعم الشجيرات دائمة الخضرة، كاميليا سينينسيس من عائلة ثياكس وترتيب ثيلز. يتكون هذا الترتيب من 40 جنسًا من الأشجار. يتكون جنس الكاميليا من 80 نوعًا من الشجيرات والأشجار دائمة الخضرة في شرق آسيا.

المكونات لخلق الروائح أو عند التجفيف، مثل الياسمين والزهور أو الفواكه.

ماء.

المعدات والأجهزة المطلوب توافرها في مصنع الشاي الأخضر:

دراسة جدوى مشروع  معمل شاي أخضر
المعدات والأجهزة المطلوب توافرها في مصنع الشاي الأخضر:

آلة تبخير ميكانيكية.

آلة التبريد.

صينية الخيزران.

آلة لف.

آلة المتداول

جهاز كاتربيلر.

آلة القطع والدرجات.

المناخل.

المناخل الميكانيكية.

خطوات وخطوات تصنيع الشاي الأخضر:

دراسة جدوى مشروع  معمل شاي أخضر
خطوات وخطوات تصنيع الشاي الأخضر:

تجفيف:

بعد قطف أوراق الشاي من أماكن زراعتها وشحنها إلى المختبر، من الضروري إجراء عملية تجفيف لهذه الأوراق لمنع التخمر الذي يوقف نشاط إنزيم يسبب الأكسدة. في كثير من الأحيان، للقيام بذلك نستخدم مقلاة كبيرة جدًا ونحرق الشاي على اللهب أو نستخدم مقلاة لتجفيف وتحريك الشاي باستمرار حتى يجف تمامًا، ومن الممكن أيضًا استخدام الذبول، حيث تكون الأوراق انتشر على رفوف الخيزران ليجف في الشمس. يمكن استخدام البخار بعد فرز أوراق الشاي وتنظيفها جيدًا. يتم التبخير في صينية من فوق الماء أو بواسطة آلة من النوع الدوار أو حزام ميكانيكي، ثم تدخل الأوراق في آلة تبريد تسحب الماء من الأوراق.

إعدادات:

_ هنا يتم لف أوراق الشاي الأخضر وتشكيلها بواسطة الآلات، ويمكن أن يكون شكلها مجعدًا أو ملتويًا أو مدببًا أو دائريًا أو غير ذلك.

_ من الممكن إضافة خطوات أخرى من عمليات التجفيف والدرفلة بواسطة آلات خاصة لتقليل محتوى الرطوبة إلى حوالي خمسة بالمائة قبل التعبئة.

_ في عملية الدرفلة، يتم لف الأوراق بالضغط لأسفل على قرص دوار لجلب الرطوبة من مركز الأوراق إلى السطح، وتحدث هذه العملية في درجة حرارة الغرفة لمدة 24 دقيقة متواصلة.

_ ثم تتم عملية تجفيف أخرى بواسطة آلة تجفيف تحتوي على دواسة دوارة داخل أسطوانة دوارة لتحويل الأوراق إلى شكل دائري من أجل إخراج جميع الأوراق بنفس مستوى الرطوبة.

_ يتم إخراج أوراق الشاي من الماكينة بواسطة طاقم معقم ومجهز من العمال، مقسمة إلى أجزاء صغيرة، توضع في أواني، وتدحرج تدريجياً إلى أشكال دائرية أو إبرة صغيرة باستخدام إبرة صغيرة.

التجفيف النهائي:

بعد خطوة التدحرج الأخيرة، يجب تجفيف الشاي لمدة 30 دقيقة تقريبًا عن طريق نشر الشاي على جهاز من نوع كاتربيلر، وتجفيفه ببطء، وشحن الشاي إلى تجار الجملة لعملية المعالجة النهائية. هنا يسمى شاي “أركا”.

المعالجة البعدية:

_هنا يخضع الشاي للتدريج والتقطيع بآلة خاصة تقطيعه حسب حجم الحبوب وشكلها ونظافتها.

وفقًا للمواصفات النهائية المطلوبة، تستخدم الآلة أيضًا مناخل أو مناخل بشبكات ذات حجم مناسب.

_ لإنتاج نكهة عطرية، يتم إخضاعها لعملية تجفيف ومزج حسب مواصفات العميل، وبعد ذلك تتم عمليات التعبئة والفرز والوزن والشحن.

معايير مراقبة عامل الجودة:

تعتمد جودة الشاي الأخضر على استخدام الأوراق الجيدة والحفاظ على جودة الأوراق، بما في ذلك الاهتمام باللون والرائحة.

تستخدم العينات القياسية لمقارنة الخصائص المختلفة للمنتج النهائي مع العينات، بما في ذلك فحص الأوراق والسيقان

الرطوبة والمحتوى والنكهة والمذاق واللون، كل ذلك بأقصى درجات الدقة والعناية.

يجب أن يخضعوا لفحص كيميائي صارم لتحديد الملف التانين والكافيين والفيتامينات والمعادن.

مواصفات المعمل بشكل عام:

دراسة جدوى مشروع  معمل شاي أخضر
مواصفات المعمل بشكل عام:

يجب أن يكون هناك مساحة كافية لاستيعاب جميع المعدات والإمدادات ومستودعات تخزين الشاي، لذلك يجب ألا تقل المساحة

تبلغ مساحة المصنع حوالي 500 متر مربع. ويتراوح رأس المال الذي سيخصص لإنشاء المصنع وتغطية كافة المصاريف والتكاليف ما بين 30 إلى 50 مليون دولار.

تعتمد إنتاجية المصنع على عدد العاملين في المصنع وساعات العمل ودقة أداء المصنع.

((قد تتغير الإحصائيات السابقة حسب الدولة أو الوقت أو عدة عوامل أخرى)

ونكون في ختام مقالنا تعرفنا على كيفية انتاج الشاي الأخضر بأقل الإمكانيات الممكنة مع تحقيق أكبر قدر من الأرباح، وتعرفنا على مواصفات المعمل والشروط التي يجب أن تتوفر في المعمل، ومعايير الجودة اللازمة والمواد اللازمة في عملية تصنيع الشاي الأخضر.