تعرف على الأمراض الأكثر تهديداً لحياة الخيول، بالرغم من اتصاف الخيول وتمتعها بالقوة والسرعة والصلابة، إلا أنها من الممكن أن تصاب بعدة أمراض قد تودي بحياتها، لذلك يتوجب على صاحبها بأن يكون دائماً متيقظاً ومتابعاً لحالة الفرس، والتأكد من أنها بصحة وحالة جيدة، كما يجب عليه متابعتها وإخضاعها لعمليات التلقيح اللازمة من أجل الحفاظ على سلامة صحتها بشكلٍ دوري ومستمر، تابعوا المقال الذي سنطرح لكم فيه بعض الأمراض التي تهدد حياة الخيول، وسنخص بالذكر الحديث عن مرض السل.

 تعرف على الأمراض الأكثر تهديداً لحياة الخيول، وأسبابها

تعرف على الأمراض الأكثر تهديداً لحياة الخيول
 تعرف على الأمراض الأكثر تهديداً لحياة الخيول، وأسبابها

هناك العديد من الأمراض التي تصاب بها الخيول وتتعرض لها دائماً، ومن الممكن أن تضر بصحتها وتؤدي إلى وفاتها أيضاً، إليكم مجموعة من تلك الأمراض التي تتعرض لها تلك الحيوانات:

  • التهابات حادة في الأنف والرئة: وينتشر هذا المرض من خلال الأوبئة والفيروسات التي تتعرض لها ويتم تناقلها عن طريق السعال أو العدوى من الخيول الأخرى المريضة والاحتكاك بها، والعطاس أيضاً.
  • مرض الكزاز: وهو عبارة عن مرض يصيب الخيول كما أنه يصيب البشر أيضاً، فهو من الأمراض الفتاكة التي تؤدي إلى موت الحصن.
  • الإنفلونزا: وهي عبارة عن أمراض فيروسية تصاب بها الخيول تؤدي إلى ارتفاع درجات حرارتها وعدم قابليتها لشهية الأكل والطعام، والسعال الشديد المصاحب لبعض التسيلات الأنفية.
  • مرض السل: وهو بمثابة التهاب يصاحب عملية التنفس بفعل وجود البكتيريا التي تقوم بنقل العدوى بين الخيول، من أجل حماية الحصان من الإصابة بهذا المرض لابد من تلقيحه بشكل مستمر.
  • التهاب الدماغ: وهذا المرض يعد بمثابة فيروس يصيب الدماء ويؤدي إلى اتلاف الخلايا الدماغية.
  • مرض الكلب: ويتمثل هذا المرض بتناقل فيروسات تصيب الكلاب وتتناقل إلى الخيول.
  • مرض الديدان المعوية.
  • مرض حمى الحافر: إذ تتجمع المواد السامة التي يتناولها الحصان من خلال تناوله لبعض الأعشاب السامة في حوافره، لتسبب له ألماً عارماً.

السل في الخيول

تعرف على الأمراض الأكثر تهديداً لحياة الخيول
السل في الخيول

السل مرض نادر وهو عدوى الجهاز التنفسي التي تسببها البكتيريا. يمكن أن يصيب الميكروب الذي يسبب مرض السل جميع أجزاء الجسم، وليس الرئتين فقط. ينتقل هذا المرض بين الخيول ويمكن القول أن الخيول أو المهرات الصغيرة هي الأكثر عرضة للإصابة بمرض السل. قد يصاحب مرض السل أمراض القلب والرئتين، بالإضافة إلى الإصابة بالخراجات الداخلية.

أسباب مرض السل في الخيول

يمكن القول أن مصدر هذا المرض هو إفرازات وفضلات الحيوانات المصابة. غالبًا ما تنتقل البكتيريا المسببة لمرض السل عن طريق الطيور وتسمى سل الطيور. تحدث آفات هذا المرض في الخيول في الكبد والطحال والغدد الليمفاوية. نوع آخر من السل الموجود في الخيول هو مرض السل البقري. على الرغم من أن احتمالية الإصابة تكاد تكون معدومة، إلا أنه عندما تنتشر هذه الآفات في قطعان الماشية، فقد تنتقل إلى الخيول. الآفات في هذا النوع تكون حبيبية ومزمنة وتشبه الكتل محتملة التسرطن. بالإضافة إلى الآفات الموجودة في مرض السل الطيور، يسبب السل البقري أيضًا آفات في فقرات عنق الرحم تؤدي إلى ما يعرف بتنمل الرقبة.

أعراض مرض السل في الخيول

تتمثل الأعراض الرئيسية للمرض في فقدان الشهية وانخفاض كبير في الوزن عند الخيول. كما يصاحب المرض التهاب الغدد الليمفاوية وارتفاع درجة حرارة الجسم لأكثر من 40 درجة مئوية، ويستمر هذا الارتفاع في درجة الحرارة لفترات طويلة. كما يصاحب المرض سيلان في الأنف وسعال قوي وضيق في التنفس. بالإضافة إلى ذلك، يفقد جلد الحصان رطوبته ومرونته. يسبب السل الهزال وضعف المناعة في الخيول.

طرق علاج مرض السل في الخيول

يتطلب علاج مرض السل الصبر، حيث يستغرق التعافي وقتًا طويلاً. يجب استدعاء طبيب بيطري لتأكيد التشخيص وبدء العلاج المناسب. يتم العلاج عن طريق إعطاء مجموعة من المضادات الحيوية معًا، مثل أموكسيسيلين مع الستربتومايسين. يتم إعطاء الخيول أيضًا مضادات للالتهابات ومثبطات للشهية. يفضل اتخاذ الاحتياطات اللازمة للوقاية من عدوى السل مثل منع مخالطة الحيوانات المصابة. بالإضافة إلى تطعيم الخيول سنويًا وتجنب خلطها مع الخيول الغريبة.

إلى هنا نكون قد اختتمنا هذا المقال الذي يحمل عنوان ” تعرف على الأمراض الأكثر تهديداً لحياة الخيول “، كما عددنا لكم مجموعة من الأمراض الخطيرة التي تصيب الخيول، فلا بد من المتابعة المستمرة لها ومراقبتها جيداً ومعالجتها بشكلٍ فوري.