ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء، تم ارتفاع أسعار اللحوم مؤخراً في تركيا خلال العام الحالي بنسبة 2404 % بالنسبة للأشهر الأولية من هذا العام، إذ وصلت نسبة الإنتاج ما بين الفترة شهر أبريل وحتى شهر يونيو إلى قرابة الـ 261 – 871 طن، مقارنة لنسبة الإنتاج في أوائل بداية العام، وذلك بمقدار معدل 19.9 %، وفي هذه الجولة سوف نتطرق للحديث عن تفاصيل ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء.

قوانين إنتاج اللحوم الحمراء في تركيا

ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء

 

المحدد الرئيسي للاستثمار هو القوانين والاستراتيجيات الحكومية. الحكومة التركية، من خلال وزارة الزراعة والغابات واللحوم، هي المحدد الرئيسي لتقدم الاستثمار في مجال اللحوم الحمراء من خلال القوانين التنظيمية التي تقوم بتحديثها وتطويرها باستمرار. هذه القوانين لها الأثر الأكبر على جميع جوانب المشروع، بدءاً من القروض والتسهيلات بشروطها المقدمة لإنشاء المشروع مع ضوابطها المستقبلية، مروراً بتحديد الأسعار بدقة في السوق المحلي، مع التحكم الدائم في استيراد مدخلات المشروع أو تصدير مخرجاته.

وبتوجيهات حكومية وضعت الوزارة عدة أهداف لتوجيه الاستثمار أهمها رفع حصة الفرد من اللحوم سنويا والتي بلغت ذروتها 32.3 كجم في عام 2022 وهو معدل لا يزال أقل من المتوسط ​​العالمي البالغ 9/10 دولارات والتي لا تتجاوز حاليا 7 دولارات للحوم النقية. تهدف الوزارة إلى تحقيق مخزون ثابت لا يقل عن 50 ألف طن.

لهذا السبب، تدعم الحكومة إقامة مشاريع الحمرا الإنتاجية للسوق الداخلي، من خلال تقديم منحة قد تصل إلى 20٪ من الأصول الثابتة، غير قابلة للاسترداد، والتي لا تُعطى بشكل مباشر، بل تُمنح للحساب. للشركة الاستشارية المخولة بوضع الدراسة وتنفيذها مع العلم أن المنحة مشروطة. هناك العديد من الشروط التي سنتعرف عليها بعد ذلك

شروط منحة مشاريع اللحوم الحمراء في تركيا

ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء

المنحة مشروطة بترخيص قائم على تأسيس شركة تملك أرض لا تقل مساحتها عن 10 دونمات، ومعايير عالية لشروط الإقامة، مما يرفع قيمة الأصول الثابتة إلى 200٪، ويحسن ربحية المشروع، ويقلل الإنتاج. وتكاليف العمالة، بحيث يجب أن يكون بناء الحظيرة وفق معايير دقيقة، وأهمها التكلفة هي السقف، ويشترط أن تكون مصنوعة من صفائح معدنية معزولة من طبقتين. كما يجب تزويد المزرعة بالتيار الكهربائي من الشبكة الرئيسية ومدها من أقرب مصدر على نفقة المستثمر. يجب أن يكون للمزرعة مصدر مياه إما من الشبكة بنفس الطريقة أو عن طريق حفر وترخيص بئر، ولدى الشركة محاسب مالي موظف رسميًا.

تحدد الدولة عدد الرؤوس في المزرعة بناءً على مساحة السطح وليس شرطًا للالتزام بالرقم، ولكنه شرط لترخيص الحيوانات الحية. كما تقوم الحكومة بتسهيل سحب القروض بفوائد منخفضة وعلى المدى الطويل بعد إنشاء المزرعة وبدء إنتاجها، وتضمن الحكومة شراء كامل الإنتاج لمن يرغب بأسعار السوق التي تحددها.، وهي ملزمة للجميع. من بين أشكال الدعم الحكومي، الخدمات الفنية والبيطرية التي يقدمونها مجانًا أو بأسعار مدعومة.

سوق اللحوم الحمراء في تركيا

ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء

يمثل السوق المحلي 92٪ من الإنتاج، وغالبًا ما يكون غير متقلب ويتم التحكم فيه بدقة من قبل الوزارة المعنية. بما أن الضبط الذي يهدف إلى إبقاء السعر منخفضًا ليس دائمًا إيجابيًا، ولتحقيق ذلك، تحافظ الوزارة على سعر مدروس جيدًا لا يعطي المستثمر هامشًا كبيرًا من الربح الجيد، ولكنه يضمن تسويقًا دائمًا ومستقرًا. من المنتج، والتي قد لا تكون فورية.

الطلب في السوق الداخلي شبه ثابت ويميل إلى التراجع ولا يشكل عامل ضغط على الوزارة لرفع الأسعار. والسبب هو ثقافة الاستهلاك في السوق الداخلية، وثقافة الاستهلاك والإنفاق بين المواطنين، والتي لا تشكل أيضًا حافزًا كبيرًا كعوامل مستقبلية لتحسين الأسعار. كما أن الوضع الاقتصادي الحالي للمواطنين ليس حافزًا قويًا للاستهلاك.

تصدير اللحوم الحمراء في تركيا

ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء

امتثالاً لسياساتها، تضع الوزارة عوائق كبيرة أمام تصدير الحيوانات الحية أو المذبوحة، حيث يصعب الحصول على تراخيص لتصدير الحيوانات الحية المسمنة، وتحتاج إلى تصاريح خاصة، خاصة بالمدة والوجهة والعدد.، والحيوانات باهظة الثمن والمذبوحة متاحة للتصدير مع قيود، حيث أن التصدير مشروط. التراخيص التي تحدد العدد المسموح به في كل مخرجات، وتمنح تلقائيًا مع رخصة المزرعة وتكون محددة برقم متعلق بمساحة السقف. تحتاج التراخيص إلى إذن خاص ممنوح من الوزارة في أنقرة، والذي لا يستغرق وقتًا ولديه ضوابط معروفة للحجر البيطري والحجوزات.

تخضع تراخيص تصدير الحيوانات المذبوحة للتعليق بناء على تعاميم مفاجئة من الوزارة تعتمد على فائض مخزون اللحوم المذبوحة وتعتبر مخازن الدولة من المنافسين الأقوياء في حال فتح باب التصدير. تعتبر هذه القيود نقطة ضعف للمشروع، حيث أن التصدير المحدود يعطي كمية محدودة من العملات الأجنبية. لمنع التعارض مع سياسة ترويج الصادرات، لا تفرض الوزارة أي قيود على تصدير منتجات اللحوم المصنعة أو المجمدة (دونر، كباب، شرائح لحم، نقانق، قوارما، لحم لانشون،….).

استيراد اللحوم الحمراء في تركيا

ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء

ولتحقيق أهدافها، تدعم الوزارة وتشجع استيراد ما لا يقل عن مدخلين إنتاجيين، أهمهما مخصص للتسمين، ولا تتسامح مع باقي المدخلات، مثل الأعلاف أو الأدوية، لتقليل التأثير على الإنتاج المحلي. بشكل عام، يعتبر إنتاج الأعلاف منخفض التكلفة نسبيًا في تركيا. يؤدي ترجيح الاستيراد على التصدير إلى إنشاء نقطة ضعف ثانية في المشروع، بالنسبة للمستثمر الذي لديه ودائع نقدية بالعملات الأجنبية، وقد تكون التقلبات في العملة المحلية مخاطرة إضافية. خاصة إذا كان الاستيراد بالعملة الأجنبية.

تكاليف مشروع انتاج اللحوم الحمراء في تركيا

ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء

الأصول الثابتة والأصول الدوارة، الأصول الدوارة، تستحوذ على 85٪ من مدخلات الإنتاج الدورية، وترتبط بمعادلة محكمة ومضبوطة بدقة من الوزارة، ومدروسة لإعطاء هامش ربح 8-10٪ من قيمة الأصول الدوارة. في كل دورة. الأصول الثابتة مرتفعة نسبيًا، تدفع لمرة واحدة بهامش استعادة سنوي لا يتجاوز 5٪، وتساعد الهبات غير القابلة للاسترداد على تقليلها.

الربح والأمان في مشروع إنتاج اللحوم الحمراء في تركيا

وبدعم من الوزارة، يتمتع المشروع بهامش أمان عالٍ بناءً على مراقبة الوزارة المستمرة للتكاليف داخل السوق المحلي. لكن التقلبات المحلية وقيود التصدير ومخرجات الأجزاء المحلية والمدخلات الأجنبية، كلها تشكل أكبر التحديات الأمنية للمشروع، مما يخفف من عوامل الأمان ويخفض تصنيف الاستثمار إلى الحذر. أما بالنسبة للربح، فإن هذا النوع من الاستثمار يحقق 8-10٪ من العوائد الدورية الحكيمة، وقد تصل العوائد السنوية إلى 22٪. مع العلم أن الإدارة الناجحة للمدخلات، ومتابعة مدخلات الإنتاج لخفض التكاليف، يدعم استدامة الاستثمار.

توصيات هامة في مشروع إنتاج اللحوم الحمراء في تركيا

ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء

لابد من توافر بعض المعايير والشروط التي تكمن في العزم على قيام المشاريع الخاصة بإنتاج اللحوم الحيوانية الحمراء، وهي تستخلص في النقاط الآتية:

  • يتوجب أن يتأهل المشروع من قبل الإدارة حتى يتم فيما بعد التوصل إلى أعلى نسبة من معدل تحقيق الاستدامة وزيادة الإنتاجية.
  • العمل على تخفيض نسبة العمالة، والتمديدات الكهربائية وأن يكون موقع المشروع قريباً من الأماكن التسويقية ذات الكثافة السكانية.
  • لابد من التخطيط الجيد وإدراج خطة سديدة من أجل تحقيق أفضل إنتاجية وأفضل معدلات لتصدير المنتجات من هذا المشروع، إلى باقي الأسواق الخارجية.

إلى هنا ننتهي من كتابة هذا المقال الذي يحمل عنوان ارتفاع إنتاج تركيا من اللحوم الحمراء، كما تحدثنا عن بعض التفاصيل التي تخص مشاريع إنتاج اللحوم الحمراء داخل الدولة التركية.