بين طريقة حساب الشموع اليابانية، هل تساءلت يومًا كيف تُحسب الشموع اليابانية، وما هي؟ وماذا يرمز؟ لماذا سميت بهذا الاسم؟ سوف تجد ما تبحث عنه، حيث سنتحدث في هذا المقال عن هذا الموضوع بشيء من التفصيل. حيث تكون هذه الشموع عبارة عن مخططات بألوان مختلفة، يمثل كل منها فترة زمنية محددة، والتي يمكن استخدامها في تحليل الأسعار. كانت تسمى الشموع اليابانية لأنها تأخذ شكل شمعة وتعود إلى أصولها في تجار الأرز اليابانيين.

بين طريقة حساب الشموع اليابانية

الشموع اليابانية هي أداة التحليل الفني التي يستخدمها المتداولون لرسم وتحليل حركة أسعار الأوراق المالية. تم تطوير مفهوم مخطط الشموع بواسطة مونيهيسا هوما، تاجر أرز ياباني. حيث اكتشف خلال تجارته الدورية أن سوق الأرز يتأثر بمشاعر التجار بالإضافة إلى تأثير سعر الأرز حسب العرض والطلب أيضًا.

طورت Homma شموع يابانية لعرض طبيعة تحركات الأسعار بيانياً، باستخدام ألوان مختلفة للإشارة إلى الاختلافات. علاوة على ذلك، يمكن للمتداولين استخدام هذه الشموع لتحديد أنماط حركة أسعار الأسهم ومساعدتهم على اتخاذ القرارات بناءً على الاتجاه قصير المدى لهذه الأسعار.

بصفته تاجرًا بارعًا في الأدوات المالية، اكتسب Homma السيطرة على أسواق الأرز، واشتهر باكتشاف كيفية رسم هذه الشموع. استفاد المحللون اليابانيون أيضًا من هذه المنهجية ودمجها في عملية التداول. قدم المحلل الأمريكي ستيف نيسون أيضًا هذه التقنية إلى الغرب من خلال كتابه المسمى تقنية رسم الشموع اليابانية. الرسم البياني بالشموع اليابانية هو مؤشر فني شائع يستخدمه المتداولون لتحليل الأسواق المالية.

بين كيف تعمل الشموع اليابانية

توفر الشموع اليابانية معلومات مفصلة ودقيقة حول تحركات الأسعار مقارنة بطرق التحليل الأخرى مثل الرسوم البيانية الشريطية. كما يوفر تمثيلًا رسوميًا للعرض والطلب المرتبط بحركة السعر خلال فترة زمنية معينة.

لاحظ أن كل شمعة تحتوي على جزء مركزي يوضح المسافة بين فتح وإغلاق الأوراق المالية المتداولة. حيث يشار إلى هذه المنطقة باسم الجسم. وتجدر الإشارة أيضًا إلى أن المنطقة الموجودة أعلى وأسفل الجسم تسمى الظلال. يعد طول جسم الشمعة والظلال المصاحبة له مؤشرات مهمة على حركة السعر. الظل العلوي يسمى مسافة السعر بين قمة الجسم وأعلى مستوى في فترة التداول. في حين أن الظل السفلي يسمى مسافة السعر بين قاع الجسم والقاع في فترة التداول.

يحدد سعر إغلاق الأوراق المالية المتداولة أيضًا جودة الشمعة، وهل هي صعودية أم هبوطية؟ نظرًا لأن الجسم الحقيقي عادة ما يكون أبيض، إذا أغلقت الشمعة بسعر أعلى من سعر الافتتاح. في هذه الحالة، يكون سعر الإغلاق في الجزء العلوي من الجسم الحقيقي، بينما يكون سعر الافتتاح عند القاع.

إذا أغلق المتداول بسعر أقل من سعر الفتح، فعادة ما يمتلئ الجسم باللون الأسود، ويكون سعر الإغلاق في أسفل الجسم، بينما يكون سعر الافتتاح عند القمة.

وتجدر الإشارة إلى أنه في الشموع اليابانية الحديثة، حلت الألوان محل الأسود والأبيض، حيث تم اعتماد ألوان مثل الأحمر والأخضر والأزرق. يمكن للمتداولين أيضًا الاختيار من بين هذه الألوان عند استخدام منصات التداول الإلكترونية.

تعرف على الشموع اليابانية والرسوم البيانية الشريطية

توفر الشموع اليابانية والمخططات الشريطية معلومات مماثلة للمتداولين ولكن التنسيقات ستكون مختلفة في كل حالة. الشموع اليابانية أكثر وضوحًا وتوفر للمتداولين صورة رسومية دقيقة لحركة السعر. علاوة على ذلك، فإنه يعرض بيانيا العرض والطلب اللذين يساهمان في حركة السعر خلال فترة زمنية معينة.

أنواع الشموع اليابانية

تشكل الشموع اليابانية أنماطًا مختلفة يستخدمها المتداولون لتحليل حركة السعر. في هذا القسم، سنراجع عددًا من الأنماط المختلفة، بما في ذلك:

  • تظهر Doji عندما تكون أسعار الفتح والإغلاق متماثلة أو قريبة من بعضها البعض، وفي هذه الحالة يمكن أن يكون للظلال أطوال مختلفة.
  • Gravestone Doji يأخذ هذا النمط شكل شاهد القبر، ومن خلال الموقع الرسمي جاء اسمه. يظهر هذا النمط عندما يحدث الافتتاح والإغلاق في أدنى فترة.
  • دوجي اليعسوب يتكون هذا النمط عندما تكون أسعار فتح وإغلاق الأوراق المالية في أعلى مستوياتها في الفترة. يشتمل هذا النمط على ظل سفلي طويل جدًا، ويشير إلى انعكاس صعودي.
  • نموذج الابتلاع الهبوطي يظهر هذا النموذج بجسم كبير ويتشكل عندما يكون سعر الإغلاق أقل من سعر الافتتاح، وعندما يظهر فإنه يشير إلى انعكاس هبوطي.
  • نموذج الابتلاع الصعودي يتشكل هذا النمط في نهاية الانعكاس الهبوطي، ويتكون من شمعدان صغير مدمج مع شمعة كبيرة.
  • المطرقة يتكون هذا النموذج من ذيل طويل بنهايته السفلية وظل علوي صغير جدًا، وعادة ما يشير إلى انعكاس السوق إما صعودًا أو هبوطًا.

بين طريقة حساب الشموع اليابانية

يهدف حساب الشموع إلى تحديد مواضع إغلاق الشمعة، وهنا يجب الانتباه ومقارنة مكان إغلاق الشمعة بالأماكن التالية:

  • مكان الإغلاق في القمة، وهنا يكون سعر الإغلاق أعلى من سعر الافتتاح. بالإضافة إلى أنها تقع في منطقة الظل العلوي، مما يعطي مؤشرات على أن المشتري سيحقق أرباحًا جيدة.
  • موقع الإغلاق في الأسفل، وهنا يكون سعر الإغلاق أقل من سعر الافتتاح، بالإضافة إلى كونه يقع في منطقة الظل السفلي، مما يعطي مؤشرات على إنجاز البائع.
  • موقع الإغلاق في الجسم أو في الوسط. هنا، يكون سعر الإغلاق قريبًا من سعر الافتتاح، وبالتالي حقق كل من البائع والمشتري أرباحًا مقبولة.

مؤشرات مهمة في قراءة الشموع اليابانية

سنذكر في هذه الفقرة عدة ملاحظات من شأنها أن تساعدك على اتخاذ قرارك أثناء استخدام الشموع اليابانية، ومنها:

  • الشموع الخضراء التي لا تحتوي على ظلال منخفضة تعطي مؤشرات على اتجاه صعودي قوي في الأرباح. أما الشموع ذات الأجسام الصغيرة المحاطة بظلال كبيرة علوية وسفلية. إنها تشير إلى تغيرات في الاتجاه، مما يؤدي بالعديد من المستثمرين إلى المخاطرة إما عن طريق اتخاذ قرار الشراء أو البيع.
  • تشير الشموع الحمراء إلى اتجاه هبوطي، ولكن إذا كانت بها ظلال عالية، فإنها تشير إلى اتجاه هبوطي قوي للغاية.