موسم زراعة الكرز وكيفية الاعتناء به وفوائده، يبحث الكثير من المزارعين والذين يعملون في مجال الزراعة عن كيفية زراعة الكثير من الاشجار والنباتات، التي تعود عليهم بالمال كمصدر للدخل او ممارسة هواية زرع النباتات في المنزل او في الاراضي الزراعية، وكثيرا ما يسال منهم على محركات البحث الالكترونية عن ذلك، ونحن هنا نعمل من اجلتوفير كافة المعلومات التي تبحثون عنها وتلزمكم، وسنتعرف في المقال التالي على نبات الكرز كيفية زراعته وفوائده وموسمه.

طريقة زراعة الكرز

الكرز هو نوع من ثمار الخوخ ينتمي إلى العائلة الوردية التي يطلق عليها هذا الاسم، مع العلم  أن أزهار هذه النباتات تشبه الورود إلى حد كبير، وتضم هذه الفصيلة، بالإضافة إلى الكرز، مجموعة كبيرة من عدد من النباتات مثل الخوخ، المشمش، اللوز وغيرها الكثير، والتي تعتبر من المحاصيل الصيفية ذات الإنتاج الكبير، وهي غنية بالكثير من العناصر الغذائية مثل الفيتامينات والكربوهيدرات، لذلك لها فوائد كثيرة وهناك أنواع مختلفة من الكرز، بما في ذلك الحلو، والتي يتميز بلونه الأحمر إلى الأسود والحامض الذي يتميز بصغر حجمه ولونه الأحمر الفاتح وهو أقل انتاجا من سابقه وسنتعرف الان على كيف تزرع هذه الأشجار؟ وماهي مواسم زراعتهم، هذا ما سنتعرف عليه من خلال هذا المقال.

كيف ينمو الكرز

تزرع أشجار الكرز في مناطق رطبة ذات مناخ معتدل بشكل عام. تشمل طرق زراعتها ثلاث مراحل رئيسية وهي كالتالي:

  • اختر التربة المناسبة وحضرها، حيث تميل هذه الأشجار إلى النمو في تربة خصبة ومعتدلة مع رطوبة جيدة وتصريف جيد.
  • زراعة الغراس، حيث يتم جمع بذور ثمار الكرز الناضجة، وغسلها جيدًا بالماء، ثم تركها لتجف في الشمس، وحفظها حتى وقت الزراعة، حيث يجب حفر عدة ثقوب بعمق 3 سم، مع مراعاة أن تبلغ المسافة بين كل فتحتين متتاليتين حوالي 30 سم، ثم يتم تغطيتها كل حفرة ويتم تسميدها وريها بالماء بشكل معتدل دون إسراف.
  • مرحلة النمو، حيث بعد ثلاثة أشهر سيبدأ الغراس بالنمو ليظهر عليها أوراق صغيرة الحجم، مع العلم أنه في حالة زراعة الكرز بالبذور، سيستغرق ظهور النبات حوالي عام، وثلاث سنوات لجني المحصول منه، وخلال هذه المرحلة لا بد من العناية بالتربة بالحفاظ على رطوبتها ثلاث مرات في الأسبوع، وتسميدها مرة كل 6 أشهر، ويجب ري كل زارع بلتر من الماء كل صباح مع اقتراب فصل الصيف، وضمان المزيد رطوبة التربة، وكذلك عندما يزيد عمرها عن عامين.

كيفية الاعتناء بأشجار الكرز بعد الزراعة

  • التسميد، حيث يمكن استخدام السماد البلدي المخمر أو استخدام الأسمدة الكيماوية، حيث يضاف 10 كجم من البوتاسيوم و 7 كجم من الفوسفور إلى الأرض التي تغطي مساحة 2 إلى 3 أفدنة.
  • الري، حيث لا بد من الحفاظ على رطوبة التربة التي يوجد فيها الكرز، حيث أنها لا تتحمل درجات حرارة عالية. تختلف معدلات الري باختلاف المنطقة التي تزرع فيها، حيث تحتاج المناطق ذات معدلات هطول الأمطار المنخفضة إلى الري أكثر من المناطق الأخرى.
  • التقليم، حيث لا بد من التخلص من الفروع الضعيفة والمتضررة مما يسمح بالتهوية من الداخل، بالإضافة إلى إيصال أكبر قدر من الشمس للأغصان الداخلية.
  • العزق. يجب إزالة الأعشاب الضارة التي تنمو بجانب الأشجار، ويجب مشاركة العناصر الغذائية الموجودة في التربة معهم.

مواسم زراعة الكرز

تُزرع أشجار الكرز على المرتفعات خلال فصلي الخريف والربيع في طقس معتدل، حيث تحتاج إلى درجات حرارة لا تقل عن 29 درجة، لأن البرد يؤدي إلى ضعف النبات، وتميل هذه الأشجار إلى الإضاءة، لذلك يفضل الزراعة في المناطق المشمسة بعيدًا عن الأماكن السكنية وتقطف ثمارها عند النضج، حيث يتحول لونها إلى الأحمر الداكن نسبةً إلى النوع الحلو، بينما يُقطف النوع الحامض عندما يتحول إلى اللون الأحمر الفاتح، مع مراعاة قساوة هذه الثمار. حوالي 20٪.

أشهر الدول المنتجة للكرز

تعتبر تركيا من أكثر أنواع الكرز في العالم، حيث يبلغ إنتاجها السنوي حوالي 599،650 طنًا، أي ما يعادل 20٪ من الإنتاج العالمي. كما تعد الولايات المتحدة الأمريكية وإيران منتجين رئيسيين للكرز الحلو، بينما تنتج روسيا وأوكرانيا وبولندا الكرز. تزرع الحامض والكرز بشكل عام في إيطاليا وفرنسا وبريطانيا وإسبانيا ورومانيا وسوريا.

فوائد الكرز

الكرز من الفواكه التي تحتوي على الكثير من الفوائد الصحية للجسم، ومنها ما يلي:

  • تقوية المناعة ومقاومة الأمراض.
  • يساعد في إنقاص الوزن.
  • المحافظة على صحة القلب.
  • مضاد للالتهابات ومسكن للآلام.
  • يساعد في حل مشاكل الجهاز الهضمي.
  • محاربة علامات الشيخوخة والشيخوخة.
  • شد وتفتيح لون البشرة.
  • الحفاظ على شعر صحي.

وفي ختام مقالنا وبعد ان وضحنا لكم كيفية زراعة نبات الكرز وفوائده وموسمهن نود اعلامكم اننا نعمل من اجل توفير كافة البيانات التي تحتاجونهاوتبحثون عنها، واخيرا نتمنى لكم قضاء افضل الاوقات في مقالنا هذا.