ما هي الزلازل وكيف تتصرف أثناء الزلزال، تحدث الظواهر الطبيعية على سطح الارض ويتعرض لها سطح الارض كل فترة واخرى، ومنها الزلازل التي تسبب حركاته هزات ارضية مختلفة في الشدة، ومع التقدم العلمي فقد اصبح من الممكن التنبؤ بحدوث الزلازل وذلك لتجنب الضرر الذي تسببه، وتتكون الزلازل بشكل اساسي من هزات تحرك الصفائح التكوينية التي تكون القشرة الأرضية، فعند تحركها تتولد الطاقة التي تؤدي الى اهتزاز القشرة الأرضية، ويعتبر المكان الذي تحدث عنده هذه الحركة هو مركز الزلزال.

كيف نقيس قوة الزلازل وما هي اضرارها

لقد اكتشف العلماء الكثير من المقاييس لقياس قوه الزلازل ومن اشهرها مقياس ريختر الذي يعبر عن شدة الزلازل التي تحدث بالأرقام وسمي مقياس ريختر نسبة للعالم ريختر، وتوجد مقاييس اقل شهرة من مقياس ريختر وهو مقياس قوة العزم، حيث يعبر عن الطاقه التي تنبعث من الزلازل وحركة الصفائح التي تحدث تحت سطح الكرة الأرضية.

وتسبب الزلازل الكثير من الاضرار مثل تدمير العديد من المباني والمنشئات والمؤسسات، وايضا قد تسبب حالات وفاة للكثير من الاشخاص، نظرا لتعرضهم لإصابات كبيرة، ومن الممكن ان تؤدي الى قطع الطرق وخطوط السكك الحديثة وحدوث الحرائق بسبب تدمر خطوط الغاز الطبيعي.

القوة الزلزالية

القوة الزلزالية
القوة الزلزالية

يتم قياس الاهتزازات التي تسببها الزلازل بواسطة جهاز قياس الزلازل (Sismogram)، والذي يسجل رسمًا بيانيًا للاهتزازات التي تسببها الموجات الزلزالية. هناك العديد من المقاييس التي تسمح بقياس قوة الزلازل وهي:

  • مقياس ريختر: يعتمد هذا المقياس على نظام عددي قائم على القاعدة اللوغاريتمية، أي أن الزيادة بمقدار درجة واحدة على مقياس ريختر تشير إلى زيادة مقدارها 10 أضعاف في سعة الموجات إلى الدرجة السابقة. المعلومات الناتجة عن جهاز قياس الزلازل.
  • مقدار اللحظة: يعتمد هذا المقياس على قياس القوة من حيث كمية الطاقة المنبعثة من الزلزال، كما أنه يعتمد على نظام الأرقام اللوغاريتمي.
  • مقياس كثافة Mercalli: يستخدم هذا المقياس لدراسة شدة تأثيرات الزلازل التي قد تحدث في المستقبل ويعتمد على طبيعة المناطق الجيولوجية وطريقة تصميم المباني في هذه المناطق.

يمكن تصنيف أضرار الزلزال حسب قوتها على مقياس الزلازل على النحو التالي:

  • أقل من 2.5 درجة: الزلازل من هذه الدرجة غير فعالة وغير محسوسة للإنسان، وتحدث على نطاق واسع على الأرض (900000 زلزال سنويًا).
  • 2.5 إلى 5.4: يمكن الشعور بالزلزال في معظم الأوقات، ويسبب أضرارًا طفيفة، ويبلغ رقمه السنوي 30000.
  • 5.5 إلى 6: أضرار طفيفة للمباني، حيث يحدث سنويًا ما يصل إلى 500 زلزال من هذا الحجم.
  • 6.1 إلى 6.9: إتلاف المناطق المزدحمة، وحوالي 100 زلزال بهذا الحجم يحدث سنويًا.
  • من 7 إلى 7.9: يتسبب في أضرار جسيمة، يحدث حوالي 20 زلزالًا بهذا الحجم سنويًا.
  • أكثر من 8 درجات: يسبب دمارا هائلا يحدث مرة كل 5 أو 10 سنوات.

مخاطر الزلازل

مخاطر الزلازل
مخاطر الزلازل

الزلازل تحمل العديد من المخاطر، مثل:

  • اهتزاز الأرض: وهو من أكثر آثار الزلازل شيوعًا.
  • تمزق الأرض: تسبب الزلازل تشققات وتشققات في سطح الأرض.
  • الانهيارات الأرضية: تحدث هذه الانهيارات الأرضية نتيجة الآثار اللاحقة للزلازل، مثل الهزات الأرضية أو الانهيارات الأرضية.
  • تسونامي: الزلازل في قاع المحيطات والبحار تسبب موجات تنتقل بسرعات عالية جدا تصل إلى 700 كيلومتر في الساعة.
  • الحرائق – حيث تدمر الزلازل خطوط أنابيب الغاز الطبيعي أو تدمر خطوط الكهرباء أو تسكب مواد قابلة للاشتعال.
  • أضرار التربة: تسبب الزلازل أضراراً جسيمة للتربة وتفقد صلابتها نتيجة تشبع التربة بالمياه، حيث تتسبب الزلازل في وصول كميات من المياه الجوفية إلى سطح الأرض.

كيف تتصرف أثناء الزلزال

  • إذا كنت في مكان مغلق أثناء وقوع زلزال:
    • ابق داخل المبنى حتى تتوقف الاهتزازات.
    • الابتعاد قدر الإمكان عن الأجسام المتساقطة، مثل الأضواء.
    • كما يجب إبعاده عن الأبواب والنوافذ والزجاج والجدران الخارجية.
    • احتمي تحت طاولة متينة وحاول الوقوف على الأرض.
    • تجنب استخدام الأبواب وانتبه لخطر الانفجارات الكهربائية.
  • إذا كنت في الخارج أثناء الزلزال:
    • ابق في مكانك وابتعد قدر الإمكان عن الشوارع والمباني والأماكن التي تحتوي على خطوط الكهرباء.
    • الابتعاد عن الجدران الخارجية للمباني.
  • إذا كنت في سيارة أثناء الزلزال:
    • توقف عن القيادة في أسرع وقت ممكن.
    • لا تتوقف تحت الجسور أو الأشجار أو المباني أو حيث توجد خطوط كهرباء.
    • استمر في القيادة عندما يتوقف الزلزال مع تجنب الجسور والمنحدرات.

الزلازل من الظواهر الطبيعية التي تحدث على سطح الارض، وتتسبب في وفاة الاشخاص وانهيار المباني حالة تعرض القشرة الأرضية للزلازل، وذلك يعد طبيعيا فهي تسبب اهتزازات أرضية قد تكون خفيفة او متوسطة او شديدة.