ماذا قالت مها أحمد فى حوار ميجو تسبب ببلاغ للنائب العام، المحامي أشرف فرحات تقدم ببلاغ للنائب العام ضد الفنانة المصرية مها احمد متهماً إياها بنشر الفجور والفسق بعد أن بثت حواراً لها مع شاب يدعى ميجو على أحد تطبيقات الانترنت، حيث أثارت تصريحات مها أحمد في حوار ميجو ضجة كبيرة حول الحوار، ومن الجدير بالذكر بأن البلاغ المقدم للنائب العام يحمل الرقم 116650، وجاء في البلاغ بأن الفنانة مها أحمد قد ظهرت في حوار ميجو على تطبيق خاص بالانترنت في بثٍ مباشر برفقة شاب ممن يشجعون على المثلية والتصرفات الفاضحة والمنافية لأخلاق المجتمع المسلم الذي تنتمي إليه الممثلة مها أحمد، وبأن هذا الشاب ينتحل شخصية سيدة تعمل كطبيب صيدلي، وهنا سوف نقدم المزيد من التفاصيل حول ماذا قالت مها أحمد فى حوار ميجو تسبب ببلاغ للنائب العام.

أقوال مها أحمد فى حوار ميجو تسبب ببلاغ للنائب العام

ماذا قالت مها أحمد فى حوار ميجو تسبب ببلاغ للنائب العام؟ هو سؤال يثير ضجة كبيرة على منصات التواصل الاجتماعي بعد اللقاء المباشر بين مها أحد وأحد المثليين في برنامج ميجو، حيث بدأ اللقاء بإيحاءات مشبوهة وصريحة من كلا الطرفين كما ورد في البلاغ للنائب العام، وبأن تلك التصريحات المسيئة لأخلاق وتعاليم الدين الإسلامي قد تم بثها على الهواء مباشرة امام المتابعين، كما قالت مها أحمد فى حوار ميجو كلام مسيء عن ممارسي مهنة الطب من الأطباء والصيادلة، على ارغم من أن الكادر الطبي في مصر قد قدم الكثير من التضحيات في ظل تفشي فايروس كورونا، وطالب البلاغ المقدم للنائب العام بمعاقبة مها أحمد وشريكها في الحوار وتقديمهم للنيابة العامة، وإقامة الحجة عليهم وفق نص القانون الوارد في المادة 25 من قوانين الإجراءات الجنائية.

تصريحات مها أحمد يثير الجدل

وفق القانون 175 لسنة 2018 حول مكافحة جرائم التقنية والمعلومات في نص المادة 25 والمادة 26، فإن الفنانة مها أحمد معرضة للمساءلة القانونية هي والشخص الذي أجرت معه حوار ميجو على الانترنت، حيث أن الحوار مسجل على الأقراص المدمجة وتم إرفاقه مع الدعوى ببلاغ النائب العام، كما أن مقدمي البلاغ ضد مها أحمد طالبوا بإنصافهم ضد مثل تلك الشخصيات التي لا يهمها سوى المال والشهرة غير آبهين بدور الكادر الطبي الفعال في مصر.

ماذا قالت مها أحمد فى حوار ميجو تسبب ببلاغ للنائب العام؟ هي أقوال تعرض مها أحمد ومن عاونها في اللقاء للمساءلة القضائية بعد تقديم بلاغ للنائب العام ضد مها أحمد، حيث يضم البلاغ المطالبة تعويض مالي وقدره 100001 جنيه مصري، من أجل تعويضهم المدني، على أن يتم تحويل تلك الاموال إلى المستشفيات الخاصة بمعالجة السرطان في مصر.