الأطعمة التي لها دور في قتل السرطان، يسعى الانسان جاهدا للحفاظ على حياته من الإصابة من الأمراض وخاصة الأمراض الخطيرة، لذلك نجد الكثير من الأشخاص يقوم بالبحث عبر مواقع الشبكة العنكبوتية لتعرف على الأطعمة التي تساعد على قتل الخلايا السرطانية في الجسم، وبعض الأطعمة التي تساعد هذه الخلايا بالنمو، والكثير من المأكولات لها دور بازر في تقوية مناعة الجسم لذلك ينصح باتباع نظام غذائي حسن لحماية الجسم من خطر الأمراض، ومن خلال مقالنا سنقدم لكم كافة الأطعمة التي تساعد على قتل الخلايا السرطانية.

ما هو مرض السرطان

من المعروف أن جسم الانسان يتكون من العديد الخلايا وهذه الخلايا تقوم بالانقسام والنمو من أجل الحفاظ على صحة الانسان، ولكن مرض السرطان يسبب خلل في نمو هذه الخلايا ويعمل على الحد من نمو الخلايا بالتالي يؤدي الى موتها، ويقوم المرض بتكوين بعض الخلايا الغير طبيعية التي تسبب الأورام وبالتالي ظهور أعراض السرطان، تتبدأ هذه الخلايا السرطانية بتكاثر والانتشار في الجسم.

والسرطان ينقسم الى نوعان السرطان الحميد أي لا تنتشر الخلايا السرطانية الى الخلايا المجاورة وفي حال استئصال الورم يتم الانتهاء منه، والنوع الثاني هو السرطان الخبيث وهو الذي ينتقل الورم الى المناطق الأخرى بالجسم ولا يقتصر على المنطقة المصابة والخلايا السرطانية لها القدرة على مقاومة الجهاز المناعي لذلك يعتبر مرض السرطان من أخطر الأمراض التي يصاب بها الفرد.

ما هي الأطعمة التي تقتل السرطان؟

أظهرت الدراسات المتخصصة أن هناك العديد من الأطعمة التي يمكن أن تقتل الخلايا السرطانية، ومن أبرز هذه الأطعمة ما يلي:

بروكلي

يحتوي البروكلي على سلفورافان، وهو مركب نباتي موجود في الخضروات الصليبية يمكن أن يكون له خصائص قوية مضادة للسرطان. أظهرت الدراسات أن السلفورافان يقلل من عدد وحجم الخلايا السرطانية بنسبة 75٪. عدة وجبات في الأسبوع يمكن أن تؤدي إلى سرطان جيد. فوائد القتال.

جزر

لقد وجدت الدراسات أن تناول الجزر يرتبط بانخفاض خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، مثل سرطان المعدة وسرطان البروستاتا وسرطان الرئة، لذلك يجب أن تحاول تضمين الجزر في نظامك الغذائي أو كوجبة خفيفة أو كطبق جانبي. عدة مرات في الأسبوع، وتجدر الإشارة إلى أن الدراسات ربطت بين تناول الجزر والسرطان، لكنها لم تأخذ في الاعتبار الأسباب الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بالسرطان.

فاصوليا

الفاصوليا غنية بالألياف، وقد وجدت بعض الدراسات أن تناول الفاصوليا مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان المستقيم والقولون، كما وجدوا أن الأشخاص الذين أصيبوا سابقًا بالسرطان لديهم معدل منخفض لنمو الخلايا السرطانية مرة أخرى بسبب الاستهلاك. الفول. وهذا هو السبب في أن تناول الفاصوليا أسبوعياً يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان.

التوت

التوت غني جدًا بالأنثوسيانين، وهي صبغة نباتية لها خصائص مضادة للأكسدة وقد تترافق مع انخفاض خطر الإصابة بالسرطان. يمكن إدخال سرطان الفم وسرطان القولون وسرطان المستقيم والتوت في النظام الغذائي يوميًا لمنع تطور الخلايا السرطانية.

قرفة

تشتهر القرفة بتنوع فوائدها الصحية، بما في ذلك قدرتها على تقليل الالتهابات وسكر الدم، بالإضافة إلى أن بعض الدراسات وجدت صلة بين القرفة والسرطان. نمو وانتشار الأورام السرطانية وأنواع السرطان التي يمكن للقرفة أن تقتلها هي سرطان العنق وسرطان الرأس، لذلك يمكن إدخال القرفة في النظام الغذائي للوقاية من السرطان، بالإضافة إلى فوائدها الأساسية لخفض مستويات الدم وتقليل الالتهابات.

عين الجمل

لقد وجدت الدراسات أن تناول الجوز يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بعدد من السرطانات، من سرطان القولون وسرطان البنكرياس وسرطان القولون وسرطان بطانة الرحم. الجوز غني بالسيلينيوم، وهو معدن ضروري لصحة الجسم، لذا فإن إدخال المكسرات في النظام الغذائي يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالعدوى. وتجدر الإشارة إلى أن الدراسات التي ربطت بين السرطان والمكسرات لم تأخذ في الاعتبار العوامل الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة به. للسرطان.

زيت الزيتون

زيت الزيتون له العديد من الفوائد الصحية وهو من الأطعمة الرئيسية التي تدخل في العديد من الأنظمة الغذائية حول العالم، وقد وجدت الدراسات أن الأكل مرتبط بالوقاية من السرطان، بما في ذلك سرطان الثدي وسرطان القولون وسرطان المستقيم وسرطان الجهاز الهضمي، لذلك فهو يوصى باستبدال الزيوت الأخرى في النظام الغذائي بزيت الزيتون، ومن الطرق البسيطة للاستفادة من فوائده استخدامه في توابل اللحوم والدواجن، ورشه على السلطات والخضروات المطبوخة.

الكركم

يشتهر الكركم بخصائصه الصحية المفيدة، لاحتوائه على نسبة عالية من مادة الكركمين، وهي مادة كيميائية لها خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات، ووجدت إحدى الدراسات أن الكركم قلل من انتشار الخلايا السرطانية بنسبة 40٪ لدى الأشخاص المصابين بسرطان القولون. لأن الكركمين يزيل إنزيم معين مرتبط بنمو الخلايا السرطانية، وقد وجدت الدراسات أنه مرتبط أيضًا بموت العديد من السرطانات الأخرى، مثل سرطان الثدي وسرطان الرئة وسرطان الرأس. يوصى بإضافة الفلفل الأسود لتعزيز امتصاصه.

ثمار الحمضيات

لقد وجدت الدراسات أن هناك علاقة بين انخفاض الإصابة بالسرطان وتناول ثمار الحمضيات مثل الليمون والجريب فروت والبرتقال. ثمار الحمضيات لمدة أسبوع على الأقل لتقليل خطر الإصابة بالسرطان.

بذور الكتان

تحتوي بذور الكتان على نسبة عالية من الألياف والدهون الصحية للقلب، وقد تكون مفيدة أيضًا في قتل الخلايا السرطانية والوقاية من مخاطر الإصابة بالسرطان، مثل سرطان الثدي وسرطان البروستاتا وسرطان القولون والمستقيم. للاستفادة من فوائد بذور الكتان، يوصى بإضافة ملعقة صغيرة من بذور الكتان. تضاف بذور الكتان المطحونة إلى النظام الغذائي يوميًا، وتغمرها بالحليب والعصائر وإضافتها إلى المخبوزات.

ما هي الأطعمة التي تزيد من خطر الإصابة بالسرطان؟

هناك بعض الأطعمة التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالسرطان، وخاصة ما يلي:

الأطعمة ذات الجودة الغذائية السيئة

لقد وجدت الدراسات أن الأشخاص الذين اعتادوا تناول الأطعمة ذات الجودة الغذائية السيئة هم أكثر عرضة للإصابة بالسرطان، مثل سرطان القولون والمستقيم والجهاز الهضمي والرئة والكبد وسرطان الثدي، والأطعمة غير الصحية هي تلك التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية ومحتوى منخفض من السعرات الحرارية . النسبة المئوية للعناصر الغذائية، بما في ذلك المشروبات السكرية والأطعمة المقلية والحبوب البيضاء المكررة والأطعمة الغنية بالدهون.

اللحوم المصنعة

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن اللحوم المصنعة مثل النقانق والهوت دوج تحتوي على مواد مسرطنة، والسبب هو أن الصوديوم المستخدم لحفظ اللحوم المصنعة يتفاعل مع الأمينات الموجودة في اللحوم، مكونًا مركبات سرطانية، ثم تنمو في الأطعمة. وأحد السرطانات التي يمكن أن تسبب السرطان الناجم عن سرطان اللحوم المصنعة والقولون والمستقيم.

كحول

يزيد الإفراط في تناول الكحوليات من خطر الإصابة بالسرطان، مثل أمراض الحلق والمريء والكبد والمستقيم والقولون، خاصةً إذا كان الشخص مدخنًا.

حليب صافي

ربطت بعض الدراسات منتجات الألبان الكاملة بالسرطان. الإفراط في تناول الحليب كامل الدسم يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، والسبب في ذلك هو أن ارتفاع مستوى الكالسيوم في الحليب كامل الدسم يمكن أن يعيق إنتاج فيتامين د في الجسم. تشتهر بقدرتها على حماية الجسم من السرطان.

بعض الأعشاب التي تقاوم السرطان.

توصلت الدراسات إلى أن هناك أعشاب يمكن أن تلعب دورًا مهمًا في قتل الخلايا السرطانية، ومن أهمها ما يلي:

  • الزنجبيل: يقوي الزنجبيل جهاز المناعة في الجسم ويقتل الخلايا السرطانية ويمنع انتشارها.
  • الشاي الأخضر – يمكن للشاي الأخضر أن يقتل الخلايا السرطانية لاحتوائه على خصائص مضادة للالتهابات.
  • الأعشاب الطبية الصينية: أظهرت الدراسات أن شرب مستخلص بعض الأعشاب الطبية الصينية يمكن أن يقتل الخلايا السرطانية.

الى هنا نكون قد وصلنا الى نهاية المقال ونكون قد تعرفنا على الأطعمة التي تساعد على قتل السرطان وتعرفنا على الأطعمة التي تزيد من خطورة مرض السرطان وقدمنا لكم بعض الأعشاب التي لها دور في مقاومة السرطان.