الصخور هي المكونات الأساسية للقشرة الأرضية، ويوجد في العديد من الأماكن على سطح كوكب الأرض تكون ظاهرة ومكشوفة، ومنها المناطق الجبلية بحيث يوجد بعضاً منها غير مكتشف وهو مغطى بالماء أو الأتربة، فالصخر هي عبارة عن مواد طبيعية صلبة مكونة من معدن واحد أو من معادن متعددة، وهي مشتركة في بناء القشرة الارضية، ويوجد للصخور أشكال ومنها مختلفة بحسب الألوان، وحسب تأثير المياه عليها، وبعضا من الصخور متأثرة بالأحماض والبعض الآخر لا يتأثر بالأحماض.

أنواع الصخور

تكون الصخور مختلفة في الأنواع، بحيث يعود إلى الطرق التي نشأ بها الصخر، ويوجد للصخور أنواع ثلاثة وهي الصخور النارية، والصخور الرسوبية، والصخور المتحولة، بحيث يوجد أمثلة على الصخور النارية ومنها الجرانيت الذي يتميز بألوان المتعددة ومستخدم في المطابخ، والبازلت متميز باللون الاسود وتكون غير واضحة، ويتم استخدامه في رصف الطرق.

الصخور الرسوبية ويوجد العديد من العوامل التي ساعدت على تشكيلها عوامل التجوية والحت، وفتات الصخور، وتجميع وترسيب، وتصلب وتصلد، والصخور المتحولة تكونت بفعل تعرض الصخور النارية والصخور الرسوبية لضغط وحرارة شديدين، ومن الامثلة عليها النايس بحيث نتج عن تعرض صخر الجرانيت الناري لضغط وحرارة شديدين ، والرخام الذي نتج عن تعرض الصخر الجيري لضغط وحرارة شديدين.

تحتوي الصخور النارية الجوفية على بلورات صغيرة

تحتوي الصخور النارية الجوفية على بلورات صغيرة، البيان الصحيح، حيث تشكلت نتيجة التبريد السريع أو البطيء، مما أدى إلى تصلب المادة المنصهرة. خاصة وأن الصخور النارية هي واحدة من ثلاثة أنواع من الصخور، حيث تُعرف بالصخور الرسوبية والصخور المتحولة والصخور النارية.

ما هي الصخور النارية

لموضوعنا يحتوي على بلورات صغيرة، في هذه المقالة سوف نقدم لكم أنواع الصخور النارية، في الواقع تتشكل الصخور النارية من تصلب المواد الصخرية المنصهرة، يتشكل بعضها تحت سطح الأرض، بينما يتشكل البعض الآخر على سطح الأرض. عندما تتبلور الصخور النارية المتطفلة تحت سطح الأرض، فإن التبريد البطيء الذي يحدث هناك يسمح بتكوين بلورات كبيرة، أمثلة على الصخور النارية المتطفلة هي دياباز، ديوريت، غابرو، جرانيت، بيغماتيت، وبريدوتيت، تنفجر الصخور النارية النفاذة أيضًا على السطح حيث تبرد بسرعة لتشكل بلورات صغيرة بعضها يبرد سريعًا لدرجة أنه يشكل زجاجًا غير متبلور، تشمل هذه الصخور أنديسايت، بازلت، داسيت، سبج، خفاف، ريوليت، خبث، وطوف.

أنواع الصخور النارية

على نفس المنوال، تحتوي الصخور النارية الجوفية على بلورات صغيرة، سوف نتعرف على بعض أكثر أنواع الصخور النارية شيوعًا وشهرة بما في ذلك، على سبيل المثال

البازلت: البازلت هو صخرة نارية نفاذة تحتوي على بلورات صغيرة، أو كما تُعرف باسم الحبيبات الدقيقة، ذات اللون الداكن.

الداسيت: هو صخور نارية نفاذة، تحتوي أيضًا على بلورات صغيرة، ذات لون فاتح بشكل عام. كما أنه يحتوي على الريوليت والأنديسايت في تركيبته.

الديوريت: هو صخرة نارية متطفلة ذات حبيبات خشنة. كما أنه يحتوي على خليط من الفلسبار والبيروكسين والقرن والكوارتز.

الجابرو: يتميز بلونه الغامق لاحتوائه على الفلسبار والبيروكسين والزبرجد الزيتوني.

حجر السج: وهو زجاج بركاني غامق يتشكل نتيجة التبريد السريع للصخور المنصهرة مما يتسبب في عدم وجود بلورات فيه.

الجرانيت: يحتوي على الفلسبار والكوارتز والميكا. خاصة أنها صخرة نارية متطفلة ذات حبيبات خشنة ولونها نقي.

البريدوتيت: في الواقع، إنه حجر يتكون بالكامل من الزبرجد الزيتوني. تحتوي هذه الصخور أيضًا على أمفيبول أو الفلسبار والكوارتز والبيروكسين.

البغماتيت: يتكون من بلورات سميكة ولونه نقي. خاصة أنه يتشكل بالقرب من حجرة الصهارة.

الريوليت: تحتوي هذه الصخور على معادن الكوارتز والفلسبار.

حجر الخفاف: صخور نارية جوفية حويصلية. خاصة وأن النسيج الحويصلي يتكون نتيجة للغاز المحاصر في الذوبان في وقت التصلب.

وفي ختام مقالنا الذي تحدثنا فيه عن الصخور وأنواعها، وبالحديث أكثر عن الصخور النارية الجوفية، وأنواعها، وعلى ماذا تحتوى الصخور النارية، بحيث يتم استخراج الصخور بفعل الظواهر الطبيعية التي توجد على سطح كوكب الأرض.