كلام الشيخ بن عثيمين حول ان الدعاء يكون بعد التشهد او في السجود، حيث أنه لا يُمكن أن يتم إنكار الأثر العظيم للدعاء على حياتنا، فمن الجدير بالذكر أن الدعاء يرد القدر وذلك لأن الله عز وجل يُلبي عبده اذا دعاه بخشوع وتضرع، حيث يوجد هناك الكثير من القصص القرآنية التي وردت في كتاب الله العزيز وفي السنة النبوية وأثبتت أن الدعاء يُعتبر بمثابة السحر في تحقيق المعجزات، وفي سياق الحديث سوف نذكر كلام الشيخ بن عثيمين حول ان الدعاء يكون بعد التشهد او في السجود.

من هو الشيخ محمد بن صالح العثيمين ويكيبيديا

يُعرف الشيخ محمد بن صالح بن سليمان بن عبد الرحمن العُثيمين  الوهيبي التميمي بأبو عبدالله وهو يُعد من إحدى علماء وفقهاء التفسير، كما ويُعتبر خطيب وأستاذ جامعي، ويُذكر أنه قد شغل سابقاً منصب عضو لدى هيئة كبار العلماء كما وعمل أيضاً كمدرس للعوم الشرعية وداعية، كما ويُعرف عنه أيضاً بأنه سعودي الجنسية وقد وُلد في اليوم السابع والعشرون من شهر رمضان في سنة 1347 ميلادي وذلك في محافظة عنيزة التي تقع في منطقة القصيم، وقد ترعرع في عائلة ذات حال متوسط، حيث كان يُعرف بأن والده كان يعمل في مجال التجارة ويتنقل بين الرياض وعنيزة من أجل العمل بها، ومن ثم استقر بعدها في عنيزة وقبل أن يموت عمل في دار الأيتام التي تقع بعنيزة.

كلام الشيخ بن عثيمين حول ان الدعاء يكون بعد التشهد او في السجود

لقد قال الشيخ ابن عثيمين حول ما يتعلق بالدعاء في الصلاة بالاعتماد على ما ورد عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في الحديث الشريف، فقد قال: “أما السجود فأكثروا فيه من الدعاء، فقمن أن يُستجاب لكم”، وقد وردنا أن النبي عليه الصلة والسلام قد قال لعبد الله بن مسعود عندما علمه التشهد قائلاً له: “ثم ليتخير من الدعاء ما شاء”، ومن هذا يتبين لنا بأن الدعاء في الصلاة لا بد من أن يكون قبل الشروع بالصلاة، بينما بالنسبة للدعاء بعد الصلاة كما قال ابن العثيمين بأنه بدعة، وذلك لأنه لم يرد عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

وبوصولنا الى هنا نكون قد انتهينا من هذا المقال، وذلك بعد أن تعرفنا على كلام الشيخ بن عثيمين حول ان الدعاء يكون بعد التشهد او في السجود، كما علمنا أيضاً من هو الشيخ محمد بن صالح العثيمين ويكيبيديا.