قبيلة العروي وش يرجع، يعيش في المملكة العربية السعودية الكثير من العائلات التي يعود نسبها إلى عمق تاريخي بعيد يصل إلى تاريخ الرسول عليه الصلاة و السلام، كما أن أنسابهم لازالت تحتفظ بالأصالة و المكانة التي تمتعوا بها منذ القديم إلى الآن، و من ضمن هذه العائلات الكبيرة، قبيلة العروي، التي تعد من اكبر العائلات الموجودة في المملكة العربية و في عموم الجزيرة العربية، و التي انتشر عدد منهم في بلدان عربية أخرى وفقاً للهجرات التي حدثت في القديم.

عائلة العروي وش يرجعون

هي احدى القبائل العربية القديمة و التي انتقل عدد من ابنائها إلى دول خارج الجزيرة العربية، مثل بلاد الشام و الاردن و غيرهما، حيث قد تجد عدد منهم في السودان، و لكن التواجد الأكبر لابنائها في المملكة العربية السعودية، و في مدن مختلفة منها، كالمدينة المنورة و تبوك و أملج و جدة و غيرهم من المدن السعودية.

و يعود نسب القبيلة إلى قبيلة بني قداعة الجهني، و كانت قد حكمت معظم مدن المملكة العربية السعودية فيما سبق، و قد امتدت إلى دول خليجية أخرى، و تعتبر في أيامنا هذه قبائل العراوي أهمها، و فيها الكثير من الشخصيات الهامة التي لها شأنها في المملكة العربية السعودية، كشعراء و سياسيين و ذوي نفوذ و شأن في المنطقة.

قبيلة جهينة و نسبها 

ورد في كتب الانساب أن قبيلة جهينة سكنت قبل الاسلام في اليمن مع قومهم الحمير، و هاجروا بعدها إلى الشمال و استقروا بين المدينة المنورة و وادي القرى إلى العيس، و يرجع نسبهم إلى جهينة بن زيد بن سود بن أسلم بن الحف بن قضاعة بن مالك بن عمرو بن زهرة بن زيد بن مالك بن حمير بن سبا بن يشجب بن يعرب بن قحطان.

أبرز شخصيات العروي

نظراً لعراقة و اصالة قدم قبيلة العروي، و التي يرجع نسبها إلى ما قبل الرسالة الإسلامية، نجد أن هناك الكثير من أبناءها ينتمون إلى الصحابة رضوان الله عنهم، و من ابرز أسماء هؤلاء الصحابة هم، سعد بن جماز الجهني، و كعب الجهني، و بسبيس بن عمرو الجهني و العديد من الصحابة رضوان الله عنهم.

و إلى هنا نصل لنهاية مقالنا هذا و قد استعرضنا فيه قبيلة العروي وش يرجعون، كما و أننا تعرضنا إلى أبرز الشخصيات في هذه القبيلة و تعرفنا أكثر على نسب قبيلة جهينة التي يرجع إليها العروي، و بذلك نكون قد استوفينا كل ما يهمك من معلومات حول القبيلة.