الى ماذا ترمز الوان العلم الجزائري، لكل دولة من دول العالم كله علم خاص بها يمثلها بين الأمم ويُعرف بها، وتقع الجزائر في قارة إفريقيا وتعد الدولة الأكبر من بين الدول فيها، يحدُّها من جهة الشّمال البحر الأبيض ومن جهة الجنوب موريتانيا والنيجر ومالي، ومن جهة الغرب؛ الصحراء الغربية ومن الشرق بلاد تونس وليبيا، ومن خلال المعلومات المتضمنة لمقال اليوم سوف نرى الى ماذا ترمز الوان العلم الجزائري.

تاريخ العلم الجزائري

الوان العلم الجزائري؛ كان للعلم الجزائري نصيب كبير من الحروب التي عانت منها البلاد، وسيطرة البلاد على أراضيها، فكانت كل دولة تدخل الجزائر تفرض عليها علم؛ كدليل على أنها هيمنت عليها وأصبحت تحت سيطرتها ونفوذها، وفي عام 1962، العام الذي اندلعت فيه ثورة الجزائر مطالبة باستقلالها، اختارت الراية التي تمثلها، مكون من راية خضراء وبيضاء يتوسطهما الهلال والنجمة، أما معاني ألوان العلم الجزائري فهي:
  • اللون الأبيض: إنَّ اللون الأبيض هو دليل على السلام الذي سعى من أجله الشَّعب الجزائري.
  • اللون الأخضر: وهو من الألوان التي تدخل في التَّقاليد الإسلاميَّة.
  • اللون الأحمر: أما اللون الأحمر فهو رمزٌ للحرِية والدماء.
  • رمز الهلال والنَّجمة: والهلال والنجمة يعتبران من أبرز الرُّموز الإسلاميَّة المتداولة بكثرة في الدُّول العربية، وما يميز هلال العلم الجزائري هو انه مغلق بشكلٍ أكثر وهذا رمزٌ لجلب السعادة عندهم.

أول من صنع العلم الجزائري

وفي سياق الحديث عن ألوان العلم الجزائري، في أوائل القرن التاسع عشر عندما أعلن الفرنسيون الوصايا على الجزائر، أثار الأمير عبد القادر حركة مقاومة، وعمل على تطوير تصميم العلم، وهو العلم الحالي المستخدم الآن، وهناك رمز آخر معروف منذ زمن بعيد؛ يعرف بيد فاطمة أو خمسة (منمنمة)، مع حلقة صفراء زاهية، في العلم الأخضر والأبيض والأخضر، التي قدمها الاتحاد الديمقراطي الجزائري للبيان كاقتراح في الأربعينيات، وفي  اعداد التلفزيون الجزائري يقال أن العلم ظهر لأول مرة  في تاريخ 26 يونيو 1926، على أنه علم النجم الأفريقي، وعليه فإن الامير عبد القادر هو أول من ابتكر العلم الجزائري.

مواصفات علم الجزائر

وكما أوضحنا من قبل ألوان العلم الجزائري؛ أن العلم يتكون من قسمين متساويين مكون من اللونين الأحمر والأبيض، يكون القسم الأخضر من جهة العمود أو من جهة السارية، ويتوسط كلا اللونين هلال ونجمة باللون الأحمر، وصفاته:

  •  علم جمهورية الجزائر الديمقراطية مكون من خطين متساويين العرض، بلون أخضر وأبيض، عند الشريط الحدودي، يوجد هلال أحمر، يحيط بنجمة خماسية الرؤوس.
  • اللون الأخضر، يمثل تقليديا الإسلام، واللون الأبيض يرمز إلى النقاء.
  • وتمت الاستعانة بالهلال من العلم التركي، ويرتبط بالإسلام أيضًا، وكان اللون الأبيض، رمزا للبطل الوطني الأمير عبد القادر، الذي اشتهر بقيادة المقاومة ضد الحكم الفرنسي، في القرن التاسع عشر.
  • بينما يشير اللون الأحمر، للنجم والهلال إلى سفك الدماء خلال هذه المعارك.

ألوان العلم الجزائري؛ كانت هذه المكونات الأربع للعلم الجزائري بالألوان الثلاثة والنجمة المتوسطة، وقمنا بتوضيح الى ماذا ترمز الوان العلم الجزائري، بين السطور، والحديث عن تاريخ العلم منذ أو تصميم له.