سبب وفاة والد يحيى السنوار قطاع غزة، بعد وفاة أخته الدكتورة جميلة مطاوع، لاقى والد القيادي في حركة حماس السنوار، اليوم مصرعه، بعد صراع طويل مع مرضه، لتضج كافة المواقع الاخبارية ووسائل الإعلام المختلفة بخبر الوفاة، لا سيما وأنه من أبرز الشخصيات في المجتمع الغزواي وأهمها، وضمن السطور الآتية نتعرف على ما اتضح من ذوي الفقيد المقربين، حول سبب وفاة والد يحيى السنوار قطاع غزة.

تفاصيل وفاة والد يحيى السنوار

توفي اليوم الأربعاء الموافق 12 يناير، والد القيادي البارز في حركة حماس يحيى السنوار، وهو الحاج إبراهيم حسن السنوار، لتضج مواقع التواصل الاجتماعي والصفحات الفلسطينية على وجه الخصوص بخبر الوفاة ومشاركة الصور المختلفة للراحل، والدعاء له لالمغفرة والرحمة، وأن يُلهم الله تعالى ذويه بالصبر والسلوان.

ويعرف القيادي يحيى ابراهيم السنوار، المعروف في حركة المقاومة الاسلامية حماس، حيث انه رئيس المكتب السياسي لها في قطاع غزة، ويعمل في هذا الموقع منذ عام 2017، يعمل في مناصب بارزة في الحركة ولا غنى عن دوره فيها، حيث أنه مسؤول عن موقع “مجد”، الذي تم اعداده لملاحقة العملاء لصالح الاحتلال الصهيوني، قضى سنوات طويلة من عمره في سجون الإحتلال، على اضر نشاطاته العسكرية وتم اطلاق سراحه في عام 2011، العام الذي تم عقد قرانه فيه.

سبب وفاة الحاج ابراهيم يحيى السنوار

ودع القيادي البارز في حركة حماس يحيى السنوار قبل أيام قليلة، شقيقته؛ الدكتورة “جميلة ابراهيم السنوار”، بعد معاناتها مع فايروس كورونا الذي تمكن من القضاء عليها وإنهاء حياتها، فلم يترك لها فرصة للتعافي الى أن تم الاعلان عن خبر وفاتها، وكما أفادت عائلة الراحل الحاج ابراهيم أنه توفي بعد صراعه مع المرض، ولا صحة لخبر اصابته بفايروس كورونا كما تم تداوله عبر المواقع الاخبارية والصفحات المختلفة على منصات التواصل الاجتماعي.

خيم الحزن والمأساة على العائلة لفقدها اثنين من أفرادها في أسبوع واحد، وتقدم الكثير من الأهل والأصدقاء وكبار الشخصيات بالنعي والمواساة للقيادي السنوار ولعائلته الكريمة على فقده أخته ووالده رحمهما الله تعالى، ووفاته بعد مرضه الطويل هي سبب وفاة والد يحيى السنوار قطاع غزة.