ما معني السيولة الطارئة قرار البنك المركزي المصري، ضجت مواقع التواصل الإجتماعي في جمهورية مصر العربية بالحديث عن القرارات الجديدة المتعلقة بالقرارات الجديدة للبنك المركزي المصري، حيث أوضح خبراء الإقتصاد أن القرار الجديد أثار جدلاً واسعاً لا سيما وأن الوضع الحالي في السوق المصرية لا تتطلب هضذه القرارات الجديدة المتعلقة بإقرار السيولة الطارئة، وأن هذا القرار غير ملائم لطبيعة المرحلة الحالية التي يعيشها اقتصاد مصر، وخلال المقال سنوضح ما معني السيولة الطارئة قرار البنك المركزي المصري.

ما هي السيولة الطارئة قرار البنك المركزي المصري

ما هي السيولة الطارئة قرار البنك المركزي المصري
ما هي السيولة الطارئة قرار البنك المركزي المصري

أدرج البنك المركزي المصري سلسلة قرارات جديدة تتمثل في إخضاع البنوك لمنح السيولة الطارئة، وأوضح العديد من الخبراء في الشأن الإقتصادي أن مثل هذه الخطوات تقدم عليها الحكومة في حالة وجود أزمة سيولة وخاصة بالنسبة للنقد الأجنبي في السوق المصرفية المصرية، ورأى البعض بعدم معاناة السوق المصري لا سيما في الوقت الراهن من أي أزمات إقتصادية.

وأقر البنك المركزي المصري بالموافقة على تحديد إطار عام للسيولة الطارئة، والذي من خلاله يمكن منح العديد من البنوك مقدار من السيولة الطارئة، إذا لم تستطع أي من البنوك توفير السيولة اللازمة لها من سوق الانتربنك، وتم إقرار قيمة عائد السيولة الطارئة للإقراض لليلة واحدة زائد هامش يحدده البنك بحد أدنى 5%.

أسباب قرار البنك المركزي المصري المتعلق باقرار السيولة الطارئة

أسباب قرار البنك المركزي المصري المتعلق باقرار السيولة الطارئة
أسباب قرار البنك المركزي المصري المتعلق باقرار السيولة الطارئة

أوضح المختصون في الشأن الإقتصادي المصري أن البنك المركزي المصري أصدر العديد من القرارات الطارئة المتعلقة بفرض السيولة الطارئة للبنوك، وجاءت هذه القرارات لعدة أسباب كان من أهمها تطبيق الأحكام القانونية الخاصة بالبنك المركزي الذي جرى تعديلها منذ عامين، وهذه القرارات الجديدةالتي تم إعتمادها تتفق بشكل كامل مع العديد من الإتفاقيات الدولية الإقتصدادية المبرمة ومن ضمنها التزامات اتفاقيات بازل، حيث أكدت المصادر الإقتصادية العاملة في العديد من المنشآت الإقتصادية توافر السيولة بشكل كافٍ بجميع المصارف المصرية.

وأقر البنك المركزي المصري أنه سيمنح التمويل اللازم للعديد من البنوك التي لا تستطيع تلبية احتياجاتها من السيولة من سوق الانتربنك أو من الأسواق المالية الأخرى، وسيتم العمل بحظر استخدام السيولة الطارئة المستخدمة من أجل تمويل توزيعات الأرباح أو لإعادة شراء الأسهم أو لصرف مكافآت أعضاء مجلس الإدارة أو العاملين.

شروط البنك المركزي المصري لمنح السيولة الطارئة للبنوك

شروط البنك المركزي المصري لمنح السيولة الطارئة للبنوك
شروط البنك المركزي المصري لمنح السيولة الطارئة للبنوك

في إطار الخطة الجديدة التي سيتم العمل بها في الأيام القادمة من قبل البنك المركزي المصري فسيتم منح السيولة الطارئة للبنوك التي تواجع عجز واضح، بشرط تحقيق الشروط التي وضعها البنك المركزي وهي كما يلي:

  • يتم منح السيولة الطارئة فقط للبنوك التي تمتلك الملاءة المالية.
  • يجب على البنوك التي ستتلقى السيولة الطارئة ضرورة تقديم العديد من الضمانات الكافية.
  • الموافقة من قبل البنوك التي ستتلقى السيولة الطارئة على أن يكون سعر العائد المطبق أعلى من متوسط أسعار الإقراض السائدة بالسوق.
  • نوع التمويل المعمول به تمويل قصير الأجل.

العديد من القرارات الجديدة التي أقرها البنك المركزي في إطار المرحلة الإقتصادية الجديدة التي يشهدها اقتصاد مصر، ومن ضمنها قرارات متعلقة بالسيولة الطارئة، وخلال المقال أوضحنا ما معني السيولة الطارئة قرار البنك المركزي المصري.