تفاصيل القبض على المتهم بالاعتداء على ابنه عصام الحضري، بعدما تصدرت ابنة حارس مرمى المنتخب المصري العناوين البحثية في مصر وبلاد الوطن العربي، طرح الجمهور الاستفسارات المختلفة بشأن الحدث الأخير، عقب اعتداء احدى رجال الأمن على ابنته “شدوى”، هي وعدد من صديقاتها، التفاصيل ومجريات الأحداث وما آلت اليه الأمور نجدها ضمن السطور الآتية في الحديث عن تفاصيل القبض على المتهم بالاعتداء على ابنه عصام الحضري.

بالفيديو الاعتداء على ابنة عصام الحضري

تصدر الخبر العناوين في الصحف ووسائل الإعلام، في الساعات القليلة الماضية، وتداول الرواد على منصات التواصل الاجتماعي الحادثة بالتعليقات المختلفة، ما بين مؤيد لموقف رجل الأمن مع ابنة عصام الحضري وصديقاتها، وبين مُعارض لهذا التصرف، ومن خلال متابعة التحقيقات الجارية في الحدث؛ قالت شدوى الحضري ضمنها، أنها كانت هي وأصدقائها متجهين الى ركن السيارات الخاصة بهم في “كومباوند” في مدينة الشيخ زايد، وتابعت بأنها تفاجأت بمنع رجل الأمن (المتهم) لهم، الأمر الذي أدى الى نشوب نزاع بينهم ومشادة كلامية حادة بين المتهم وأصدقائها، زادت حدة الموقف الى أن اعتدى عليهم رجل الأمن بالضرب وتلفظ شتائم بذيئة، وقالت أن احدى اصدقائها تعرض للاصابة بجرح، وهناك تلف في السيارات الخاصة بهم.

وأضافت أن رجل الأمن اعتدى عليهم وقام بضربهم، وتسبب في اصابة صديق لها بجرح، وليتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج، وطالبت هي ورفقاؤها الجهات المسؤولة باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه المتهم.

تفاصيل حبس المتهم بـ الاعتداء على ابنة عصام الحضري

ومن جهته؛ نفى رجل الأمن المتهم في الحادث، خلال التحقيقات اعتدائه على “شدوى” ورفقائها، وأكد أنه يمارس مهنته وينفذ التعليمات التي يجب أن يقوم بها، وهي عدم السماح بركن السيارات الا في الأماكن المخصصة لذلك، وهو الأمر الذي أشعل الشد والجذب بين الطرفين، كما ووجه رجل الأمن الى ابنة عصام الحضري تهمة الاساءة اليه هي وأصدقائها، بأنهم قاموا بتلفظ الشتائم عليه لأنه يؤدي عمله وينفذ التعليمات اللازمة.

ووصف المتهم ماجرى في هذا الموقف، أن الأمر تطور الى درجة التشابك والنزاع بالأيدي بينه وبين أصدقاء شدوى، فقام بالدفاع عن نفسه بعد تعرضه للإهانة والسب من شدوى ومن معها، ومن جهتها تابعت جهات التحقيق القضية وطلبت تفريغ كاميرات المراقبة المتواجدة في محيط الحادثة، لاتضاح الأمر والاطلاع على تفاصيل الواقعة، كما وقامت بطلب ما توصلت اليه الأجهزة الأمنية التكميلية من تحريات لمتابعة التحقيق، وبعد مواجهة المتهم بهذه الاتهامات الموجهة، ذكر أنه لم يتعمد السب ولا الاعتداء عليهم، وأنه تصرف في بداية الأمر بهدوء وحاول اقناعهم بركن سياراتهم في المكان المخصص لها، لأن يعمل في الكمباوند ومسؤول عن كافة ما يجري فيه من أمور، لكنهم لم يقتنعوا بكلامه ولم يستجيبوا لارشاداته، ومن هنا بدأ الخلاف وتلفظ المسبات بينهم ونشوء الشجار.

وفي يوم أمس الجمعة؛ أمرت جهات التحقيق المسؤولة في الشيخ زايد،  بالقاء القبض على رجل الأمن المتهم بالاعتداء على شدوى ابنة عصام الحضري، المدرب لحراس مرمى منتخب مصر، برفقة اثنين من أصدقائها، أربعة أيام على ذمة التحقيق.

وبدورها أجرت المباحث العامة معاينة لسيارة ابنة عصام الحضري ومع كان برفقتها من زملاؤها، لحصر الأضرار التي لحقت بهم، واتخذت الجهات المسؤولة الاجراءات القانونية اللازمة ضد رجل الأمن، وتم احالته الى النيابة للتحقيق، وما زالت الأمور متوترة وجارية لانهاء الأزمة بين الطرفين، وكانت هذه تفاصيل القبض على المتهم بالاعتداء على ابنه عصام الحضري.