من هو فارس العرب المشهور، وهو عمرو بن معد بن يكرب الزبيدي الذي يُعتبر من إحدى الشخصيات التي برزت بدورها الكبير وبصمتها المميزة في التاريخ العربي والإسلامي، كما ويُعد عمرو بن معد بن يكرب الزبيدي من إحدى صحابة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، ولا شك أن هذا السؤال دائماً ما يتم التساؤل عنه باستمرار من قِبل العديد من الناس، وذلك رغبةً وفضول منهم في التعرف على مسيرته، ومن هذا المنطلق سوف نوضح أكثر من هو فارس العرب المشهور.

من هو فارس العرب المشهور

كما علمنا مُسبقاً بأن فارس العرب المشهور هو الصحابي الكريم عمرو بن معد بن يكرب الزبيدي رضي الله عنه، والذي يُعد من أكثر صحابة الرسول صلى الله علي وسلم الذين شهد لهم التاريخ العربي والإسلامي تاريخ حافل بالفتوحات الإسلامية التي شارك بها، ومنها فتوحات ومعارك العراق وبلاد الشام، حيث اشتهر بين قومه بشكل خاص وفي كافة أنحاء شبه الجزيرة العربية بشكل عام بأنه من إحدى أفضل الفرسان وأنبلهم، وكذلك من أعظم الشعراء الذين اشتهروا آنذاك، وذلك نظراً لتميزه بقدر كبير جداً من الفروسية والشجاعة، وهذا الأمر يُعد من أهم الأمور التي دفعت الصحابي عمر بن الخطاب رضي الله عنه الى اختياره من ضمن الرجلين الذين قام بإرسالهما في قتال الفرس.

أشعار فارس العرب

من الجدير بالذكر أن فارس العرب عمرو بن معد يكرب الزبيدي قد قال العديد من الأشعار والقصائد التي تميز بها، ولا شك أننا نجد هناك أشخاص ما زالوا حتى يومنا هذا مهتمين بأشعار فارس العرب المشهور ويبحثون عنها، لهذا سوف نُقدم إليكم واحدة من إحدى القصائد التي قالها فارس العرب فيما يلي:

أعاذل عِدَّتِي بَدَنِي ورمحي

وكل مقلَّص سلسل القياد

أعاذل إنما أُفني شبابي

إجابتي الصريخُ الى المنادي

مع الإبطال حتى سل جسمي

وأقرع عاتقي حمل النَّجَّاد

ويبقى بعد حُلُمٍ القوم حلمي

ويفنى قبل زادُ القوم زادي

تمنى أن يُلاقيني قييس

وددت وأينما مني ودادي

فمن ذا عاذري من ذي سفاه

يرود بنفسه مني المُرادي

أُريد حياته ويُريدُ قتلي

عذيرك من خليلُك من مُرادي

وبوصولنا الى هنا نكون قد انتهينا من هذا المقال، وذلك بعد أن علمنا من هو فارس العرب المشهور، كما تعرفنا أيضاً على أهم إحدى القصائد التي قالها فارس العرب المشهور عمرو بن معد بن يكرب الزبيدي.