من هي والهه، يرغب الكثير من المسلمين والمختصين في الشؤون الدينية ومعرفه القصص الدينية التي تتواجد في القران الكريم، بالبحث عن العديد من المعلومات التي تتواجد في هذه القصص من اجل اتخاذ العبرة والموعظة منها، ومن هذه القصص هي قصص الأنبياء عليهم السلام، ومن الأمور التي يبحث عنها المسلمين من هي والهه، وسنتعرف من خلال هذا المقال حول من هي والهه.

من هي والهه

تعتبر والهه هي زوجه نبي الله لوط عليه السلام، والتي لها العديد من الأسماء والتي قيل عنها انها وأهله، واغله، واعله، والعه، بالإضافة إلى أنه قيل عنها هلسفع، وكانت زوجه نبي الله لوط عليه السلام كافره ومشركه ولم تقم بالإسلام والايمان برسالة زوجها نبي الله لوط عليه السلام، وبقيت على دين الكفر حتى ماتت، وكنت دائما تعادي زوجها كما وقامت على تشجيع قومها على اللواط واتيان الذكران، وجاءت آيات في القران الكريم التي ضرب الله عز وجل بها المثل مع امراه نوح وذلك في سوره التحريم، قال تعالى: “ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِلَّذِينَ كَفَرُوا امْرَأَةَ نُوحٍ وَامْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَقِيلَ ادْخُلَا النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ”، وعاشت زوجه نبي الله لوط عليه السلام والهه مع زوجها النبي لوط في مدينه سدوم وهي تتواجد في الأردن على البحر الميت.

كيف يكون حال نبي الله لوط تجاه زوجته يوم القيامة

يتساءل كثير من المسلمين الذين يهتمون في القصص الدينية وما عاقبه الناس يوم القيامة، حيث من ضمن هذه الأسئلة كيف يكون حال نبي الله لوط تجاه زوجته يوم القيامة، حيث انه كما ورد في كتاب الله عز وجل القران الكريم ان الانسان يفر من أخيه وامه وابيه وصاحبته وبنيه، واجمع اهل العلم ان الذي يقوم بالفرار من زوجته يوم القيامة هو سيدنا لوط عليه السلام، ويقصد بهذا القرار هو التبرؤ من زوجته التي عاشت وماتت على الكفر والخيانة، وفي الآية الكريمة التي وصفت فرار المرء من أهله ان ذلك يأتي بسبب انشغال الانسان بنفسه يوم القيامة، كما وخوفه من مطالبات الحقوق التي بينها وبين اهله، كمنه يمتنع عن رؤيه الاهل والزوجة لما فيه من شده، بالإضافة الى انه يعلم بان هذا اليوم شديد ولا يمكن ان ننفعهم او ينتفع بهم.

أين ذكرت والهه زوجة لوط عليه السلام في القرآن

تعد القصص الدينية التي تم ذكرها في كتاب الله القران الكريم من الامور التي تهم الكثير من المسلمين حول العالم، ومن هذه القصص الدينية هي قصه زوجه نبي الله لوط عليه السلام، والتي تم ذكرها في العديد من المواضع في آيات القران الكريم، ولم يذكر اسمها في القران تم ذكرها باسم زوجه لوط عليه السلام، وسنقدم لكم بعض الآيات التي تم ذكر فيها زوجه لوط عليه السلام في الاتي:

  • جاء في قوله تعالى: “ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا امْرَأَتَ نُوحٍ وَامْرَأَتَ لُوطٍ ۖ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَقِيلَ ادْخُلَا النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ”.
  • “فَأَنجَيْنَاهُ وَأَهْلَهُ إِلَّا امْرَأَتَهُ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ”.

والى هنا نصل الى نهاية المقال الذي تعرفت من خلاله على من هي والهه، ومعلومات عن والهه زوجه نبي الله لوط، وكيف يكون حال نبي الله لوط تجاه زوجته يوم القيامة، وأين ذكرت والهه زوجه لوط عليه السلام في القران.