فيتامينات لتحسين جودة البويضات، لابد من تناول فيتامينات لتحسين جودة البويضات في بداية الزواج، من اجل تحسين عملية التبويض، والحصول على حمل بشكل أسرع، حيث تساهم هذه الفيتامينات بشكل كبير في التحسين من جودة البويضات وكفاءة عملها بشكل اكبر، حيث ينصح بتناولها ولكن ضمن استشارة طبيه، وفي هذه السطور سنتعرف بشكل مفصل عن التبويض وما هي اشهر فيتامينات لتحسين جودة البويضات.

معلومات عن الإباضة

الإباضة هي جزء من الدورة الشهرية، وتحدث عندما يخرج المبيض إلى قناة فالوب، وفي هذا الأنبوب قد يتم تخصيب البويضة بواسطة حيوان منوي، ثم تنتقل إلى الرحم وتزرع فيه، ويحدث الحمل في اليوم الرابع عشر من الدورة الثامنة والعشرين، إلا أن بعض النساء قد يلاحظن عدم انتظام في الدورة الشهرية أو انقطاع الحمل، رغم وجود أسبابه، وقد يكون أحد العوائق اختلال توازن في البويضات.

فيتامينات لتحسين جودة البويضات

عدد البويضات عند الأنثى ثابت ومحدد منذ ولادتها وهو ما يقارب مليوني بيضة وهذا العدد ينخفض ​​تدريجياً خلال حياتها ولا يمكن زيادة هذا العدد ولكن هناك معادن وفيتامينات لتحسين جودة البيض، وفيما يلي بيان لأهمها:

فيتامين أ

فيتامين أ هو فيتامين قابل للذوبان في الدهون، وهو مهم لكل من الذكور والإناث في عملية الإنجاب، حيث يلعب دورًا رئيسيًا في تكوين الحيوانات المنوية والبويضات، لذلك فهو من الفيتامينات لتحسين جودة البويضات، وهو مهم أيضًا لسلامة الجنين ونموه، وهناك نوعان من فيتامين أ في الغذاء، الشكل الأول ؛ فيتامين (أ) المتكون يؤخذ عادة من مصادر حيوانية، مثل الكبد والأسماك وصفار البيض، والشكل الثاني هو فيتامين (أ) الأساسي المأخوذ من مصادر نباتية، مثل البطاطا الحلوة، واليقطين، والملفوف، والسبانخ، والبقدونس، و الجزر، ومن الجدير بالذكر أن الجسم يمتص فيتامين (أ) بسهولة أكبر من فيتامين أ.

الزنك

يعتبر الزنك من المعادن التي يحتاجها الجسم بكميات صغيرة، حيث لا يخزن الفائض منه، وهناك العديد من المشاكل الصحية التي يسببها نقص الزنك في الجسم، مثل قلة حاسة التذوق وقصر القامة وظهور عدم قدرة الخصيتين والمبايض على أداء وظيفتها بشكل صحيح يجب تناوله كمكمل غذائي عن طريق الفم، أو تناول مصادر الزنك الغذائية، بما في ذلك ؛ قد يحدث نقص في اللحوم الحمراء والدواجن والأسماك والزنك للأشخاص الذين يعانون من الإسهال الشديد وتليف الكبد ومدمني الكحول، كما قد يحدث بعد العمليات الجراحية الكبرى، وفي مثل هذه الحالات يجب تناول مكملات الزنك الغذائية عن طريق الفم أو الوريد للعودة إلى مستواه الطبيعي في الجسم.

حمض الفوليك

حمض الفوليك من أهم الفيتامينات لتحسين جودة البويضات، كما أنه يساعد الجسم على تكوين خلايا جديدة، لذلك يحتاج الجميع لحمض الفوليك، وهو مهم جداً للسيدات اللواتي يخططن للحمل إن الحصول على ما يكفي من حمض الفوليك قبل وأثناء الحمل يمكن أن يمنع حدوث العيوب، وهو أمر رائع لدماغ الطفل أو النخاع الشوكي، ومن الممكن الحصول على حمض الفوليك عند تناول بعض الأطعمة، وإذا كان مستواه في الجسم أقل من الطبيعي فهو كذلك، يمكن الحصول عليها عن طريق تناول الأطعمة التي تحتوي عليها، والأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك:

  • الخضار الورقية.
  • الفاكهة.
  • الفاصوليا المجففة والبازلاء والمكسرات.
  • تحسين الخبز والحبوب.

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على أهم فيتامينات لتحسين جودة البويضات، والتي تعتبر هامة جدا وخاصة في اول الاشه للزواج للاشخاص الذين يرغبون بالحمل والانجاب.