اضرار التدخين الذي هو عملية يتمّ مِن خلالها حرق مادة تُسمى التبغ يتذوق المُدخن الدخان ومِن ثَمّ يقوم باستنشاقه، ويتمّ مُمارسة التدخين للترويح عن أنفس ويُعتبر بديلًا للمُخدّرات، حيثُ يَحتوي التبغ المادة التي تُصع منها السجائر على النيكوتين، ويتمّ استنشاقها أو امتصاصُها من خلال الرئة، لكي تحدُث حالة من الترويح النفسي والغفوة، مادة النيكوتين من المواد التي يدمن عليها الجسم ويحتاجها الدم، لذلك نَرى المُدخّن في حال انقطع عن التدخين تصدر منه حركات غير اعتيادية، يكون في هذه الحالة قد احتاج الدم لمادة النيكوتين، التي كان يفرزها الجسم طبيعيًا قبل التدخين، وبَعد التدخين يتوقف الجسم عن إفراز النيكوتين الذي يحتاجه من مصدر خارجي هو النيكوتين المتواجد في السجائر أو المواد المُخدّرة الأخرى، في هذا الملف نذكر أهم اضرار التدخين.

اضرار التدخين

أضرار التدخين كثيرة ومُتعدّدة فهي لا تقتصِر على الجانب الصحي فقط بل تشمل جوانب الحياة الأخرى الاجتماعية والاقتصادية والنفسية:

  • يؤدي التدخين إلى الإصابة بالعديد من الأمراض والأزمات الصحية كالسكتة القلبية والجلطة الدماغية وأمراض الجهاز التنفسي والسرطان (سرطان الرئة بشكل خاص) بالإضافة إلى مشاكل صحية أخرى وبالتالي الوفاة المبكرة.
  • بات التدخين مشكلة عالمية عامة تسبب آثاراً سلبية في شتى المجالات: الصحية والنفسية والإقتصادية والإجتماعية والحضارية حيث يقضي هذا الوباء على أكثر من خمسة ملايين إنسان سنوياً، ومهما اختلفت أشكال التدخين أو أعمار المدخنين، فإنه يؤثر على أجهزة الجسم المختلفة ويؤدي إلى الإدمان.
  • وبالإضافة لذلك فإن الأعراض التي تنتج عن الإصابة بأحد الأمراض الناتجة عن التدخين تؤدي إلى زيادة الضغط العصبي والنفسي وبالتالي تؤثر سلباً على نوعية الحياة منذ سنً مبكرة.
  • التدخين اللاإرادي هو عبارة عن استنشاق دخان التبغ من المدخنين.
  • إذا قررت مواصلة التدخين فإنك تعرض أفراد عائلتك وأصدقائك للإصابة بانواع متعددة من السرطانات بالإضافة لأمراض القلب والرئة.
  •  فيما يلي مضار التدخين على المدخنين بمختلف فئاتهم العمرية ومن الأضرار الإجتماعية نفور الناس من المدخن تعليم الأولاد على التدخين.
  • ويؤثر التدخين أيضاً على الأطفال ويعرضهم بشكل أكبر للإصابة بالأمراض مثل تشمع الأذن والربو.
  • والجدير بالذكر هنا أن أطفال المدخنين هم اكثر عرضة بـ 3 مرات عن أطفال غير المدخنين لإدمان التدخين في المستقبل.

تاثير التدخين على صحة الانسان

لا شَكّ أنّ للتدخين آثار سلبيّة خطيرة على صحة الإنسان، والتدخِين من الأعراض التي تُسبّب الوقاة، حيثُ يَعمل بشكل كبير على تدمير أعضاء وأجهزة الجسم وأيضًا:

  • اضافة الى ذلك فإن المدخن يمكن ان يعاني من امراض اللثة حتى وان لم يصاحب ذلك علامات نزيف.
  • يعرقل التدخين امتصاص الكالسيوم في الجسم
  • أيضًا التسبب بأمراض مهددة للحياة مثل سرطان الفم.وعلى الرغم من أن التدخين هو واحد من أكبر عوامل الإسهام في شيخوخة الفم، (بغض النظر عن تصبغ الأسنان)، فإن أكثر من 22 مليون امرأة في الولايات المتحدة الأمريكية يدخنّ السجائر، بحسب مراكز السيطرة على الأمراض.
  • تزداد احتمالية الاصابة بامراض اللثة (أمراض دواعم السن) لدى الأشخاص المدخنين واحتمالية فقدان الأسنان والعظم المصاحبة لها.
    مع كل الضجيج الإعلامي في الوقت الحالي, فان الضغط على النساء كي يبدين أصغر يتزايد يومياً.

اضرار التدخين على المرأة الحامل

عادة التدخين لا تقتصِر فقط على المُدخّن، فمِن المُمكن أن يُعتبر الأشخاص الذين يعيشون حول المدخن مدخنين، فالهواء الملوث برائحة الدخان يستنشقه الأبناء أو الأمهات، وهذا الأمر يعتبر خطير جدًا على المرأة الحامل وأضرارة تتمثل في الآتي:

  • يؤدي إلى زيادة احتمالية الإصابة بأمراض القلب والسرطانات خصوصًا سرطان الثدي.
  • أثبتت دراسات أنّ التدخين للمرأة الحاملة يسبب تغيرات في الحمض النووي بالاف المواضع ممّا يعني وجود احتمالية كبيرة لحدوث تشوهات.
  • يؤدي إلى تناقص وزن الجنين.
  • يزيد من إمكانية حدوث هشاشة العظام.
  • يحدث تغيراً في نبرة الصوت ويزيد تجاعيد الوجه ويؤثر على نضارة الوجه.
  • يؤدي إلى زيادة احتمالية حدوث الإجهاض وحالات النزف وانزلاق المشيمة والولادة المبكرة وتسمم الحمل.
  • انبعاث روائح كريهة من الفم والملابس.
  • تؤثر على انتظام الدورة الشهرية وعلى خصوبة المرأة.