ما هي الدول السبع الصناعية في العالم، استند تأسيس مجموعة الدول السبع الصناعية على مجموعة من القيم المشتركة مثل الديمقراطية والتعددية، بحيث تمكنت هذه المجموعة منذ تأسيسها عام 1973 م حتى عام 2022 م من السيطرة على 60٪ من إجمالي الثروة العالمية، لأن معظم هذه الدول تمثل قوى عالمية على مسرح الأحداث فهي مرتبطة بعلاقات متبادلة وثيقة من الجانب الاقتصادي والدبلوماسي والعسكري.

ما هي الدول السبع الصناعية في العالم

مجموعة G7 الصناعية هي منتدى حكومي وسياسي يضم ضمنها أكبر سبع دول صناعية في العالم (الولايات المتحدة الأمريكية – ألمانيا – كندا – فرنسا – اليابان – المملكة المتحدة – إيطاليا) وتعتبر هذه الدول من أكبر الدول الاقتصادية المتقدمة في العالم حسب تصنيف الصندوق وهي أيضًا من أغنى الديمقراطيات الليبرالية.

على الرغم من التأثير الدولي الكبير لمجموعة السبع الصناعية، إلا أنها تخضع للعديد من الانتقادات، بسبب عضويتها القديمة والمحدودة، وتمثيلها العالمي الضيق لسبع دول فقط، وعدم جدوى تمثيلها، وهي محور تركيز معارضة الجماعات لتأثير العولمة والتي لا تظهر في معظم الأوقات خلال المؤتمرات الجماعية.

شاهد ايضا:تعمل شبكة الأقمار الصناعية على نقل وتبادل البيانات بين الدول والقارات لاسلكياً، و لا تتأثر الإشارة بالعوامل الطبيعية

ظهور الدول الصناعية السبع

جاء تأسيس المجموعة الصناعية السبع في عام 1973 نتيجة الاجتماع الذي عقد بين وزراء مالية هذه الدول، لتعمل منذ هذا التاريخ كمنتدى رسمي بارز لمناقشة وتنسيق أبرز الحلول المتعلقة بالقضايا العالمية الكبرى، لا سيما في مجالات التجارة والأمن والاقتصاد، فضلاً عن قضايا تغير المناخ الأعضاء بالإضافة إلى بعض ممثلي الاتحاد الأوروبي، وتعقد قمة الدول الصناعية السبع سنويًا، ويصاحب اجتماعها اجتماع لمجموعة من كبار المسؤولين في الدول الصناعية السبع والاتحاد الأوروبي على مدار العام، وفي معظم الحالات، تتم دعوة ممثلي المنظمات والدول الصناعية الكبرى الأخرى كضيوف في هذه القمة، ومن بين هذه الدول روسيا، التي كانت عضوًا رسميًا في مجموعة السبع من 1997 إلى 2014 (عندما كانت روسيا كان جزءًا من مجموعة الثمانية الصناعية).

وهنا تجدر الإشارة إلى أن عمل مجموعة الدول الصناعية السبع لا يقوم على أي من المعاهدات أو التوقيعات، وأنه ليس لها مقر دائم أو سكرتارية لعقد قمتها السنوية، وتتناوب رئاستها سنويا بين الدول الأعضاء، وهو نفس الشيء فيما يتعلق بتحديد الدولة الرئيسية لمهمة الأولويات على الرغم من عدم وجود أساس مؤسسي أو قانوني لذلك، تجدر الإشارة إلى التأثير الدولي الكبير لمجموعة السبعة الصناعية من أجل تحفيز لتأسيس وقيادة العديد من المبادرات الدولية الكبرى، بما في ذلك الجهود الدولية لمواجهة وباء الفيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز، وتقديم المساعدة المالية للبلدان النامية، والمساهمة في الحد من الآثار السلبية لتغير المناخ خلال اتفاقية باريس للمناخ لعام 2015.

القمة الأولى للدول الصناعية السبع

عقدت القمة الأولى لمجموعة السبع الصناعية عام 1975 م، حيث اجتمعت ست دول عالمية لتبادل الأفكار والحلول المتوقعة للأزمة الاقتصادية العالمية الحالية التنمية المستدامة والازدهار والمساواة هي قيمها الأساسية الثابتة، ويحضر مؤتمرات القمة الصناعية لمجموعة السبع وزراء وموظفو الدول السبع لمناقشة المصالح والشؤون المشتركة، بحيث تتولى كل دولة رئاسة المجموعة لمدة عام واحد في بالتناوب، وستكون الدولة التي تترأس المجموعة هي الدولة المضيفة للقمة السبعة على مدار فترة يومين متتاليين، وتصدر قمة المجموعة بيانًا نهائيًا يتم الاتفاق عليه، ومن بين الحضور الرئيسيين للقمة الصناعية السبعة القمة هي رؤساء الحكومات ورئيس المفوضية الأوروبية ورئيس المجلس الأوروبي.

تأثير الدول الصناعية السبع

على الرغم من الانتقادات العديدة التي وجهت إلى مجموعة الدول الصناعية السبع والتي يعتبرها الكثيرون (تحفة قديمة انتهى عصرها)، فقد تمكنت المجموعة بالفعل من تحقيق عدد ملحوظ من المساهمات الدولية الإيجابية، وعلى رأسها إنشاء الصندوق الدولي لمكافحة أمراض السل والإيدز والملاريا والأوبئة الأخرى، وقد ساهم ذلك في إنقاذ حياة ما لا يقل عن سبعة وعشرين مليون شخص منذ عام 2002.

بالإضافة إلى مجموعة الدول الصناعية السبع، كانت القوى الدافعة الرئيسية وراء تفعيل اتفاقية المناخ التي تم توقيعها في العاصمة الفرنسية باريس في عام 2016، على الرغم من تقديم الولايات المتحدة الأمريكية طلبًا بالانسحاب من هذه الاتفاقية خلال هذه الفترة.

لماذا الصين ليست من بين الدول الصناعية السبع

على الرغم من أن الصين هي أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان، وثاني أكبر دولة اقتصادية في العالم، إلا أن الثروة المالية الصينية أقل نسبيًا من ثروة الدول الأعضاء في المجموعة الصناعية، وفقًا لحساب قيمة الفرد ثروة البلاد، لذلك لا تعتبر الصين من بين الدول الاقتصادية الكبرى حسب مقياس الدول الصناعية، على الرغم من عضويتها في مجموعة العشرين، وكونها تحتوي على مدن صناعية كبرى مثل شنغهاي.

شاهد ايضا:أخبار كرنفال السيارات السعودي الدولي أوتوفيل بـ الرياض محدث

هل كانت روسيا عضوا في الدول الصناعية السبع

انضمت روسيا إلى مجموعة الدول السبع الصناعية في بدايتها عام 1997، عندما أُطلق عليها اسم مجموعة الثماني، لكن المجموعة قررت تعليق عضوية روسيا فيها عام 2014، وتعد المجموعة عدوانًا واضحًا واستغلالًا للنفوذ الروسي دوليًا وفي هذا الصدد، جاءت تصريحات الرئيس الأمريكي الأسبق دونالد ترامب بضرورة إعادة روسيا إلى المجموعة حسب الاقتضاء، نظرًا لأهميتها الدولية وأهمية وجودها وتأثيرها على طاولة المفاوضات الدولية.

التحديات التي تواجه المجموعة الصناعية G7

تواجه مجموعة الدول الصناعية السبع العديد من التحديات بالإضافة إلى الانتقادات التي وجهت إليها باعتبارها مؤسسة عتيقة الطراز، فهناك بعض الخلافات الداخلية بين أعضاء المجموعة، وعلى رأسها خلاف الرئيس الأمريكي الأسبق دونالد ترامب مع باقي الأعضاء بشأن الضرائب على الواردات إلى جانب الإجراءات التي اتخذتها الولايات المتحدة بشأن قضية تغير المناخ في قمة المجموعة التي عقدت العام الماضي في كندا.

تشمل تحديات مجموعة السبعة الصناعية انتقادات وجهت إليها بشأن تضارب أدائها العالمي مع الظروف السياسية والاقتصادية العالمية، وأن المجموعة لا تضم ​​أيًا من الدول الأفريقية أو دول أمريكا اللاتينية أو دول المنطقة جنوب الكرة الأرضية، مما يجعل تمثيلها مقصورًا على الدول الأعضاء فقط.

بالإضافة إلى ذلك، تواجه المجموعة تحديًا اقتصاديًا خطيرًا من الدول الاقتصادية الناشئة حديثًا، مثل البرازيل والهند، والتي ليست من بين أعضاء المجموعة الصناعية السبع، على الرغم من كونها أعضاء في مجموعة العشرين، وفي هذا الصدد، فإن العديد توقع الاقتصاديون الدوليون تفوق هذه الدول الاقتصادية الناشئة اقتصاديًا على مجموعة السبعة قريبًا.