من هو حسين نحال وسبب اعتقاله، ازداد البحث عن حسين النحال، خاصة بعد أن اعتقلته الجهات الأمنية في دولة الإمارات العربية المتحدة في 10 يونيو 2022، يبلغ عمر لبنان حاليًا 57 عامًا، واستناداً إلى ما صدر عن أهالي بلدة جبشيت التي يقطنها حسين النحال، أنه كان يعمل في مجال قطع غيار السيارات ولديه العديد من المحلات التجارية الخاصة به في جميع أنحاء لبنان، وفي عام 2016 كان يعمل في مجال قطع غيار السيارات انتخب أيضا ليكون عضوا في المجلس البلدي.

من هو حسين نحال وسبب اعتقاله

  • كان دائمًا مسافرًا متكررًا بسبب تجارته، لكن تم القبض عليه في مطار دبي في 10 يونيو 2022، ولم يتم توضيح أسباب اعتقاله حتى الوقت الحاضر.
  • في 14 حزيران / يونيو 2022، قدم أهالي قرية جبشيت اللبنانية بلاغاً عن هوية حسين النحال، وناشدوا الجهات الأمنية المختصة في الإمارات بالإفراج عن نجل قريتهم التاجر حسين النحال.

سبب اعتقال حسين نحال في الإمارات

  • ولم تقدم الجهات المعنية باعتقال حسين النحال في مطار دبي بعد أي بيان بخصوص تفاصيل اعتقال المواطن اللبناني حسين النحال البالغ من العمر 57 عاما.
  • لكن اتضح أنه بعد اعتقاله توجه نجله محمد النحال إلى السفارة اللبنانية في دبي للاستفسار عن أسباب اعتقال والده، لكن تصريح السفير اللبناني جاء أنه لا يستطيع الرد لهذه القضية لأنها تتعلق بأسباب أمنية خاصة بالإمارات، لذلك كان يعتقد أن سبب اعتقال المواطن اللبناني حسين النحال يعود لأسباب أمنية، ولم يتم تحديد ما هي عليه.
  • على سبيل العلم، تم اعتقال نجله أيضًا في 14 يونيو 2022، دون إبداء أسباب واضحة أيضًا.

شاهد ايضا:من هو حسين نحال و سبب اعتقاله في الامارات

تفاصيل اعتقال حسين نحال في الإمارات

  • وبسبب الضجة الإعلامية التي حدثت على جميع وسائل التواصل الاجتماعي بسبب اعتقال المواطن اللبناني حسين النحال في الإمارات دون إبداء أسباب اعتقاله، قدم نجله كافة تفاصيل اعتقال والده، حيث قال، وقالوا إنه كان بجوار والده في سلطنة عمان ثم توجهوا إلى دبي باستخدام طيران الإمارات، وعندما وصلوا إلى مطار دبي الساعة 5:55 صباحًا، بدخولهم البوابة رقم 3 داخل المطار وأثناء إجراء رحلة جوية مسح قزحية العين في المطار، استدعى المسؤول عن هذا الأمر قوات الأمن في مطار دبي، ورافق المواطن حسين النحال، وأخذوا جواز سفره، وبعد ذلك لم يتمكن من عمل أي نوع التواصل مع والده.

ثم ذهب بعد ذلك إلى مركز الشرطة في الإمارات للحصول على شرح لما حدث لوالده، لكنه لم يأخذ أي رد منهم أو سبب اعتقال والده، ثم ذهب فيما بعد إلى السفارة اللبنانية، لكنه لم يحصل على رد فعل من سفير لبنان لأنه قال إن سبب توقيف حسين النحال قد يكون لأسباب أمنية ولاحقا تم اعتقال ابنه من قبل السلطات الأمنية في الإمارات العربية المتحدة.