من اول من ارتد عن الإسلام، يهتم الكثير من المسلمين والشخصيات الدينية التي ترغب في التعرف على معلومات تتعلق في الشخصيات التي عاشت منذ الاف السنين والتي لها قضيه معينه تثير الجدل في الإسلام، ومن الأسئلة التي انتشرت عبر محركات جوجل في الآونة الأخيرة من اول من ارتد عن الإسلام، حيث ان الله سبحانه وتعالى ارسل الأنبياء من اجل نشر الدين الإسلامي وخروج الناس من الظلمات الى النور، والارتداد عن الإسلام اي ان الشخص يخرج عن الايمان ويكفر بالله بعد ان كان مسلما، وفي هذا المقال سنتعرف على من اول من ارتد عن الإسلام.

الردة في الإسلام

تعرف الرده في الإسلام هي من الأمور التي تشغل بال الكثير من المسلمين في العالم الإسلامي، حيث انه في الآونة الأخيرة انتشرت الكثير من الحالات التي ترتد عن الإسلام، الامر الذي دفع الكثير من الأشخاص يبحثون عبر محركات جوجل ومواقع الانترنت من اجل التعرف على من اول من ارتد عن الإسلام، ونوضحنا ان الرده في الإسلام هي ان يخرج الشخص عن الايمان ويكفر بعد ان كان مسلما، أيضا الشخص المرتد عن الإسلام هو الشخص الذي تراجع عن الايمان بالله وكفر بعد ان اسلم سواء في القول او في الفعل، وقد ظهر معنا الرده في حياه النبي محمد صلى الله عليه وسلم وكان ذلك بكثره بعد موت الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

من اول من ارتد عن الاسلام

انتشرت الكثير من الأسئلة التي تتعلق في الدين الإسلامي وعلى وجه الخصوص الرده ومن اول من ارتد عن الإسلام عبر مواقع الانترنت ومنصات التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة، ويريد الكثير من اشخاص التعرف على من اول من ارتد عن الإسلام، ونوضح هنا ان الشخص المرتد عن الإسلام هو الشخص الذي خرج عن الايمان وكفر بالله بعد ان اسلم سواء في القول او في الفعل، ونشير هنا الى ان اول من ارتد عن الإسلام هو مسيلمة بن حبيب الحنفي، وهو اول شخص ارتد عن الدين الإسلامي، كما ان الرد في الإسلام حرام والمرتد عن دين الله يقتل لقوله محمد صلى الله عليه وسلم:” من بدل دينه فاقتلوه”.

ما هي أحكام الردة في الاسلام

تعتبر الرده في الدين الإسلامي هو ان يقوم الشخص بالخروج عن الايمان بالله وكفره بالله سواء كان ذلك بالقول او بالفعل عن الدين الإسلامي، وسنذكر لكم احكام الرده في الإسلام في النقاط التالية:

  • اول حكم من أحكام الردة ف الإسلام هو قول الإمام النووي الشافعي في حكم الردة بكتابه روضة الطالبين:” لردة: وهي قطع الإسلام، ويحصل ذلك تارة بالقول الذي هو كفر وتارة بالفعل، وتحصل الردة بالقول الذي هو كفر سواء صدر عن اعتقاد أو عناد أو استهزاء”.
  • كذلك من احكام الردة كما جاء في قول الشيخ محمد عليش المالكي بكتابه منح الجليل:” وسواء كفر (أي المرتد) بقول صريح في الكفر كقوله: كفرت بالله أو برسول الله أو بالقرآن، أو: الإله اثنان أو ثلاثة، أو : العزير ابن الله، أو بلفظه يقتضيه أي يستلزم اللفظ للكفر استلزاما بينًا كجحد مشروعية شيء مجمع عليه معلوم من الدين بالضرورة، فإنه يستلزم تكذيب القرآن أو الرسول، وكاعتقاد جسمية الله أو تحيزه”.
  • وفي قول ابن عابدين الحنفي في كتابه رد المحتار:” قوله: وركنها إجراء كلمة الكفر على اللسان، هذا بالنسبة إلى الظاهر الذي يحكم به الحاكم، وإلا فقد تكون بدونه كما لو عرض له اعتقاد باطل أو نوى أن يكفر بعد حين”.
  • كما قال البهوتي الحنبلي في كتابه منتهى الإرادات:” باب حكم المرتد: وهو لغة الراجع قال الله : (ولا ترتدوا على أدباركم فتنقلبوا خاسرين)، وشرعًا من كفر ولو كان مميزًا بنطق أو اعتقاد أو فعل أو شك طوعًا ولو كان هازلًا بعد إسلامه”.

واخيرا نكتفي بهذا القدر في نهايه الموضوع الذي تعرفنا من خلاله حول من اول من ارتد عن الاسلام، والرده في الاسلام، وما هي احكام الرده في الاسلام، ونتمنى ان نكون قد استطعنا ايصال المعلومات اليكم بالشكل الذي تريدونه.