حادثة المنصورة اليوم اعترافات قاتل فتاة المنصورة نيرة اشرف وتفاصيل الحادثة، وفي نهاية العام الدراسية قُتلت طالبة المنصورة بأبشع الطرق، أمام أبواب جامعة المنصورة، التي كانت تعج بالكثير من طلاب الامتحانات، الامر الذي قد تسبب في حدوث الكثير من القلق والضجة في ساحة الجامعة، فالأمر هو جشع جدا ومؤسف حقا، وهناك العديد من المناشدات التي تم فعلها حول هذه الامور، واليكم حادثة المنصورة اليوم اعترافات قاتل فتاة المنصورة نيرة اشرف وتفاصيل الحادثة.

حادثة المنصورة اليوم اعترافات قاتل فتاة المنصورة نيرة اشرف وتفاصيل الحادثة

تفرعت الصور المروعة المتعددة لجريمة المنصورة التي وقعت خارج بوابة الجامعة بعد تصعيد الأحداث المروعة لتثير غضب المدنيين.

وفي فيديو حادثة المنصورة، ظهرت موجة من الضربات والضربات أمام بوابة الجامعة، واصطف الطلاب أمام وداخل الجامعة ليشهدوا هذه الجريمة المروعة التي زادت صراخ ومحاولات الطلابمن السكان لإنعاش الطالب من أيدي المجرمين.

وأشار شهود عيان إلى أن الشاب الذي اعتدى على فتاة بالسكين أمام الجامعة بالمنصورة كان طالبا في السنة الثالثة بكلية الآداب بجامعة المنصورة.

طالبة من كلية الفنون الجميلة تهاجم زميلتها

وقع مشاجرة لفظية بين الجاني والضحية أمام المدخل الخاص لتوشكي، حيث كانت فتاة المنصورة في طريقها إلى الحي في مظروف لنقل الركاب.

  • وبعد التهديدات والترهيب، ضرب الهجوم الذي حاول إيقاف الطالبة من قبل جيران الحي فتاة المنصورة في رقبتها بسكين، لكن من حاصروا الجريمة تمكنوا من السيطرة عليها قبل أن تهرب.
  • وسرعان ما نُقلت الفتاة إلى المستشفى في حالة خطرة، لكنها أخذت أنفاسها الأخيرة قبل ذهابها إلى المستشفى، وسلم والديها الجاني للشرطة بعد أن حاولوا قتلها على الجريمة البشعة التي ارتكبتها.
  • وأشار شهود عيان إلى أن سبب مقتل طالبة المنصورة هو رفضه الزواج منها، لذلك تم الإعلان عن قرار القضاء عليه، كشف المحققون الذين ذهبوا إلى المكان الذي صدر فيه الإنذار عن وفاة طالبة نتيجة مشادة بين زميلاتها أثناء الامتحان.

أبلغ قائد شرطة الدقهلية اللواء سيد سلطان من قبل مدير المباحث الجنائية بتلقيه بلاغاً من إدارة شرطة جامعة المنصورة عن اعتداء زميل له على طالبة قسم شرطة من جامعة المنصورة امام مدخل كلية الآداب جامعة المنصورة.